Your browser is out of date. It has known security flaws and may not display all features of this websites. Learn how to update your browser[إغلاق]

ناخبون يعارضون إحياء نظام تصويت يعود لمئات السنين





رفضت غالبية الناخبين في كانتون أبنزل أوسيرهودن (أبنزل رودس الخارجية) الصغير يوم الأحد 13 يونيو الجاري مبادرة تدعو إلى إحياء تقليد يعود إلى 600 عام يتجمع فيه الناخبون في الهواء الطلق لإجراء التصويت الشعبي.

ورفضت المبادرة بـ 11461 صوتا مقابل 4854، وبلغت نسبة المشاركة في التصويت في الكانتون 44,8%.

وكانت حكومة الكانتون وبرلمانه قد عارضا المبادرة التي كانت ستعيد العمل بالمجالس في الهواء الطلق التي ينتخب فيها الشعب الممثلين السياسيين ويتخذ القرار في شؤون الكانتون برفع الأيدي.

وقد استُخدم هذا النظام في الكانتون لمئات السنين لكن أوقف العمل به في الكانتون عام 1997. وقال المعارضون له إنه لا يوجد مكان كبير بما فيه الكفاية لاستيعاب سكان الكانتون الـ 36000، وأن عودة العمل بذلك النظام قد يؤدي إلى انخفاض نسبة المشاركة في عمليات التصويت.

ولا يزال كانتونا أبنزل إينر رودس (أبنزل رودس الداخلية) الذي تقطنه 8000 نسمة وغلاروس (25000 نسمة) يمارسان هذا النظام.

أما مؤيدو المبادرة فقالوا إن الكانتون فقد ميزته وهويته منذ إيقاف العمل بالنظام القديم وأن إحياءه كان سيمنح الشعب سلطة سياسية أكبر.

swissinfo.ch مع الوكالات



وصلات

×