Jump to content
Your browser is out of date. It has known security flaws and may not display all features of this websites. Learn how to update your browser[إغلاق]

إحصائيات جديدة


طلبات اللجوء ترتفع في سويسرا والعالم


تضاعفت طلبات لجوء الفارين من جحيم الحرب الأهلية في سوريا أكثر من ثلاث مرات خلال عام 2012 (Keystone)

تضاعفت طلبات لجوء الفارين من جحيم الحرب الأهلية في سوريا أكثر من ثلاث مرات خلال عام 2012

(Keystone)

احتلت سويسرا في عام 2012 المرتبة السادسة من حيث عدد طلبات اللجوء المسجّلة مقارنة ببقية البلدان المستقبلة للاجئين، في الوقت الذي زادت معدلات اللجوء بنسبة 8% في البلدان المصنّعة عامة. هذا ما تشير إليه أحدث الأرقام الصادرة عن المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين.

وطبقا لأحدث الإحصائيات، ينحدر أكبر عدد من طالبي اللجوء من المناطق التي تمزّقها الحروب، وفي مقدّمتها نجد أفغانستان، تليها سوريا التي تضاعف عدد طالبي اللجوء القادمين منها إلى بلدان الشمال الغنية ثلاث مرات خلال 2012 ليصل عددهم الإجمالي إلى نحو 24.000 نسمة.

وقبل عام فقط، كان هذا البلد يحتلّ المرتبة الحادية عشرة لا أكثر، لكن الأعداد بدأت في التزايد بشكل ملفت بداية من شهر سبتمبر 2012، ولا زال هذا الإتجاه التصاعدي مستمرا بحسب المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين. في الأثناء، تظل السويد البلد الغربي الأوّل من حيث استقبال اللاجئين السوريين.

اللاجئون في سويسرا

في سويسرا أيضا، قفز عدد طلبات اللجوء بنسبة 33% في العام الماضي، لتحتّل سويسرا المرتبة السادسة على قائمة الدول المضيفة، بينما كانت التاسعة في 2011 والثامنة في 2010، والثالثة عشر في عام 2009. لقد استقبلت سويسرا في العام الماضي أعدادا من اللاجئين لم تعرفها منذ سنة 1999 التي شهدت تدفّق اللاجئين الكوسوفيين الفارين بوجه هجمات الجيش الصربي.

 
هذه الأرقام التي أعلنت عنها المفوضيّة السامية لشؤون اللاجئين تختلف عن الإحصائيات التي يتداولها المكتب الفدرالي للهجرة، بسبب إعادته احتساب الطلبات المكررة.

وبالعودة إلى إحصائيات المفوضية، اتضح أن الولايات المتحدة استقبلت العام الماضي النسبة الأعلى من طالبي اللجوء على المستوى العالمي (83.400 شخص)، تليها ألمانيا ثم فرنسا.

في الأثناء، يُنتظر أن يدلي الناخبون السويسريون في شهر يونيو القادم بأصواتهم حيال سلسلة من "التدابير الطارئة"  أقرّها البرلمان في دورة خريف 2012 لتسريع البت في طلبات اللجوء. وتشتمل هذه الإجراءات على إنشاء مراكز كبرى لاستقبال طالبي اللجوء وتوفير احتياجاتهم الأساسية تحت سقف واحد، وتبسيط عملية البت في ملفاتهم. كما تنص على إلغاء إمكانية تقديم طلبات لجوء في سفارات سويسرا بالخارج، وعدم اعتبار "استنكاف الضمير" أو "الفرار من الخدمة العسكرية" مبرريْن للحصول على حق اللجوء في الكنفدرالية بشكل آلي.

لاجئون من شتى أنحاء العالم

مجموع طلبات اللجوء المقدمة في 44 دولة صناعية: 479.300 نسمة.
 

البلدان الأولى المصدّرة لطالبي اللجوء:

أفغانستان (36.600)

سوريا (24.800)

صربيا/ كوسوفو (24.300)

الصين (24.100)

باكستان (23.200)

روسيا (20.500)

البلدان الأولى المستقبلة لطالبي اللجوء:

الولايات المتحدة (83.400)

ألمانيا (64.500)

فرنسا (54.900)

السويد (43.900)

المملكة المتحدة (27.400)

سويسرا (25.900)

swissinfo.ch مع الوكالات



وصلات

حقوق النشر

جميع الحقوق محفوظة . فكل محتوى موقع swissinfo.ch محفوظ الحقوق، وغير مُصرح به إلا للاستخدام الخاص فقط . ويتطلب أي استخدام آخر لمحتوى الموقع غير الاستخدام المذكور أعلاه، لا سيما التوزيع، والتعديل، والنقل، والتخزين، والنسخ موافقة كتابية مسبقة من موقع swissinfo.ch. إذا كنت ترغب في استخدام محتوى الموقع بأي شكل من هذه الأشكال، برجاء التواصل معنا عبر البريد الإلكتروني: contact@swissinfo.ch

وبخصوص الاستخدام لأغراض خاصة، لا يُسمح إلا باستخدام الروابط التشعبية المؤدية إلى محتوى معين، ووضعها على الموقع الإلكتروني الخاص بك أو الموقع الإلكتروني لأي أطراف خارجية. ولا يجوز تضمين محتوى موقع swissinfo.ch إلا في بيئة خالية من الإعلانات دون أي تعديلات. وتُمنح رخصة أساسية غير حصرية لا يمكن نقلها وتسري سريانًا خاصًا على كل البرامج والحافظات والبيانات ومحتوياتها المتاحة للتنزيل من على موقع swissinfo.ch. وتُمنح هذه الرخصة بشرط التحميل لمرة واحدة وحفظ البيانات المذكورة على أجهزة خاصة. وتظل باقي الحقوق الأخرى ملكية خاصة لموقع swissinfo.ch. ويُمنع منعًا باتًا بيع أو المتاجرة باستعمال هذه البيانات على وجه الخصوص.

×