تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

بازل.. الساعة الرابعة فجرا انطلاق أضخم كرنفال في سويسرا

في وقت مبكر جدا من صباح هذا اليوم، انطلقت فعاليات أضخم كرنفال في سويسرا. فعلى الساعة الرابعة فجرا بالضبط، كان عشرات الآلاف من الأشخاص في الموعد ليُشاهدوا مدينة بازل وهي تتلألأ بالأضواء وتنطلق في شوارعها مواكب الفرق الموسيقية بملابسها الزاهية وزماميرها وطبولها وفوانيسها العملاقة مُعلنة عن بدء "الأيام الثلاثة الأجمل" في السنة.

"نحن بصدد الإغلاق"، هذا هو شعار كرنفال هذا العامرابط خارجي، ويأتي في إشارة ساخرة إلى العديد من المحلات التجارية في مدينة بازل وضواحيها التي ستضطر لإغلاق أبوابها بسبب سياحة الشراءات، وهي ظاهرة متطورة جدا في المدينة التي تنفتح ضواحيها على ألمانيا وفرنسا المجاورتين والمحلات التجارية فيها ذات الأسعار الأوروبية. وبالنظر إلى قوة العملة السويسرية حاليا فإن القيام بالشراءات من الجهة الأخرى من الحدود أصبح أكثر إغراء وإفادة لأعداد متزايدة من المستهلكين السويسريين.

القضايا الأخرى التي تطبع هذه الأيام الثلاثة الساخرة تشمل تدفق اللاجئين وتعزيز إجراءات المراقبة على الحدود التي تمس سكان بازل بشكل مباشر.  

لم يكن بالإمكان أيضا تناسي شخصية سيب بلاتر، الذي ساد الإعتقاد بأنه من غير الممكن إزاحته من على رأس الفيفا والذي أضحى اليوم مستقيلا من منتصبه ومدعوا للمثول أمام القضاء في إطار أضخم سلسلة من الفضائح يُواجهها الإتحاد الدولي لكرة القدم (الذي يتخذ من زيورخ، المدينة المنافسة لبازل) في تاريخه.  

(النص: رينات كونتسي، الصور: كيستون)