تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

إقالة أكادميين المعهد التقني الفدرالي في زيورج يتجه لإقالة أكاديمية أخلت بمقتضيات الإشراف الجامعي

ethz classroom

يبدو أن ما هو مكتوب على السبورة يعود للأستاذة محل التحقيق بالمعهد التقني الفدرالي العالي بزيورخ.

(Keystone)

من المرتقب أن تتم إقالة أستاذة عملت في المعهد السابق لعلم الفلك التابع للمعهد الفدرالي التقني العالي بزيورخ. وتستند التدابير المتخذة في حقها إلى تحقيق إداري أجري عقب اتهامات وجهت للمدرّسة لكونها "أتت سلوكا يخل بمواصفات من يتولى مهمّة الإشراف".

وتتهم هذه السيدة التي لم يكشف عن هويتها، والتي كانت قد أسست برفقة زوجها معهد علم االفلك التابع للمعهد التقني الفدرالي بزيورخ في عام 2002، بكونها توجه إلى طلابها طلبات مذلّة وتضايقهم على نحو متواصل لساعات متأخرة من الليْل لمسائل بسيطة غير مهمّة كثيرا، وفقا لما أوردته صحيفة "نويه تسوخر تسايتونغ"، التي نشرت الخبر يوم الأربعاء الماضي.

ويعود هذا السلوك المزعج الذي سلّطت عليه الأضواء في شهر فبراير 2017 في سياق الاتهامات التي وجهها عدد من طلاب الدكتوراه إلى هذه المدرّسة، يعود إلى عشر سنوات مضت. 

وكإجراء أوّلي لمعالجة هذه المسألة، تم إحالة الطلاب، ضحايا سوء المعاملة، على أستاذ مشرف آخر في شهر مارس 2017. بالإضافة إلى ذلك، تم إغلاق معهد علم الفلك في شهر أغسطس 2017. وتم ادماج بعض من مهامه ضمن معهد تأسس حديثا هو معهد الفيزياء التطبيقية والفيزياء الفلكية.رابط خارجي

ولقد توصّل التحقيق الإداري الذي أطلقته الجامعة قبل نحو سنة تقريبا إلى إثبات صدور بالفعل "سلوكات خطيرة تخالف واجبات المشرف الاكاديمي لمدة طويلة جدا"، بحسب بيان صدر يوم الأربعاء عن المعهد التقني الفدرالي العالي بزيورخ.

وأضاف رئيس المعهد لينو غوزيلاّ، في بيان صادر عنه: "أثبت التقرير النهائي للتحقيقات أنه كانت هناك سلوكات لا يمكن القبول بها بالمرة، أو التسامح معها".

وسوف تنظر لجنة متخصصة إن كان قرار إقالة المدرّسة قرارا معقولا. وسوف تحال في مرحلة لاحقة توصيات هذه اللجنة وقرار رئيس المعهد على مجلس إدارة المعهد التقني الفدرالي العالي الذي سيتخذ القرار النهائي في هذه المسألة.

Keystone-SDA/ع.ع

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك