تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

اقتراع كانتوني دفعة جديدة للدعوات المطالبة بالشفافية في تمويل الحملات السياسية

Political posters in street

تريد المبادرة التي تقدم بها شباب الحزب الإشتراكي في شافهاوزن من الأحزاب والجماعات المعنية نشر تفاصيل حملاتها السياسية.

(Keystone/Salvatore Di Nolfi)

شافهاوزن هو أحدث كانتون سويسري يقترح قواعد تنظم تمويل الأحزاب السياسية ومجموعات المصالح المشاركة في الحملات الدعائية التي تسبق الانتخابات والاستفتاءات.

فقد أيد 53.8٪ من الناخبين مبادرة شباب الحزب الاشتراكي اليساري، خلال الإقتراع الذي شهده الكانتون يوم الأحد 9 فبراير 2020، وفقًا لمصادر مسؤولة.

 ولا توجد حاليا أي لوائح على المستوى الوطني تنظم تمويل الأحزاب السياسية، مما يؤدي إلى تعرض سويسرا إلى انتقادات لجنة مكافحة الفساد التابعة لمجلس أوروبا بانتظام.

وحتى الآن، بدأت خمسة كانتونات، ولا سيما في سويسرا الناطقة بالفرنسية والإيطالية، بوضع لوائح مماثلة.

ويناقش البرلمان حالياً مبادرة شعبية أطلقها الحزب الإشتراكي، بعد أن نجح أصحابها في جمع التوقيعات اللازمة لمرورها للتصويت على المستوى الوطني. وستكون للناخبين الكلمة الأخيرة في تحديد مصيرها في مرحلة لاحقة.

تدعو هذه المبادرة إلى فرض حظر على الدعم المالي مجهول المصدر المقدم للأحزاب والجماعات السياسية الأخرى. وسيتعين على الأطراف أن تعلن عن أصول أي تبرعات تزيد قيمتها عن 10 آلاف فرنك سويسري (10،295 دولار). كما تطلب المبادرة من المواطنين واللجان التي تموّل حملات سياسية بأكثر من 100000 فرنك سويسري أن تكون تبرعاتهم شفافة بما فيه الكفاية.

الانتخابات الفدرالية 2019 ويبقى الحديث عن الأموال المُستخدمة في الحملات الانتخابية أمراً مُحرّماً

تسير حملة الانتخابات الفدرالية المُقرر إجراؤها بتاريخ 20 أكتوبر 2019 على قدم وساق في سويسرا. وتنتشر صور المرشحين في الطرقات وعلى شبكات التواصل ...


swissinfo.ch/ع.ع

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك