تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

الإبداع الحركي عندما تتحوّل التصميمات الأصيلة إلى فنون جميلة

إن خيال روجر فيبر لا يعرف أي حدود. فقد حوّل هذا الحرفي الماهر تصميماته الأصيلة إلى فنون جميلة، ومجوهرات خاصة بالحيوانات إلى آلات حركية أعيرت أسماء مثل "كلارا كراب". وتسلّط مجموعة الصور هذه الضوء على يوم اعتيادي لهذا الرجل وهو في ورشته لا ترافقه إلا ترسانة آلاته.

يعود حبّ فيبر للطبيعة ولكل المنشآت الميكانيكية إلى زمن طفولته، عندما بدأ تصميم الشخصيات ورسم القصص المصوّرة. ولا يزال إلى اليوم يستمدّ إلهامه من اهتمامه المبكّر بكل شيء مشى على الأرض. وعلى مر السنين، تمكّن هذا الحرفي السويسري من صقل مهاراته لإنشاء تصميمات تكون متحركة في أغلب الأحيان. 

فالمنشآت المتحركة التي يبتكرها مستلهما تصميماتها من مقابض الآلات أو المحركات الدافعة، تتخذ أشكالها النهائية في ورشته الخاصة الواقعة في قرية نيدرلنز في شمال سويسرا. وتحتوي هذه الورشة ذات المساحة الضيّقة على جميع الأدوات التي يحتاجها الحرفي لتطوير مهاراته الإبداعية، والتي تحتاج في الغالب إلى كثير من الوقت لكي ترى النور. وتُحال هذه القطع الفريدة وهذه المجموعات الفنية الصغيرة إلى المتاحف أو إلى الواجهات أو المسارح لتعانق الجمهور.

هذا العام، تم ترشيح أعمال روجر فيبر، تحت عنوان روتش- أو -ماترابط خارجي، للحصول على جوائز جوميلّ 2018رابط خارجي (جوائز المنظار)، المُصمّمة لتشجيع الحرفيين السويسريين الذين يستخدمون الفنون الحرفية اليدوية والمواد الكلاسيكية لابتكار أعمال فنية معاصرة.


Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك