تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

الانتخابات البرلمانية 2019 الأحزاب السويسرية تفضل طرق الأبواب عن النشر على انستغرام

صور للمرشحين في الشوارع

لمّا تحل وسائل التواصل الاجتماعي محل الملصقات التقليدية بعد، كما نرى في مدينة برن.

(Keystone)

تنشط جميع الأحزاب السويسرية الكبرى على وسائل التواصل الاجتماعي من أجل حملاتها الانتخابية. ومع ذلك، حتى في عام 2019، لمّا تصبح وسائل التواصل الاجتماعي أكثر أهمية من الحملة الانتخابية في الشوارع. لماذا؟

في الصورة أدناه، نرى امرأة شابة من الخلف وهي جالسة أمام منظر طبيعي شاعري للجبال، ومفاد المنشور على انستغرام "نتمنى لكم عطلة نهاية أسبوع سعيدة ومشمسة!"، وقد حصل المنشور على 53 إعجاباً. وهو أحد المنشورات الـ 57 التي أطلقها فرع الشباب التابع للحزب الديمقراطي المسيحي (CVP) منذ بداية شهر أغسطس.

بذلك يكون حزب الشباب الديمقراطي المسيحي بعد الحزب الاشتراكي الديمقراطي (SP)، الأكثر نشاطا على انستغرام، وذلك منذ أن دخلت الحملة الانتخابية في أوائل أغسطس في مرحلتها الحاسمة، هذا ما تظهره نظرة إلى حسابات الأحزاب على انستغرام على المستوى الوطني. بالإضافة إلى تلك الحسابات العامة، لدى جميع الأحزاب أيضاً حسابات تابعة لأفرعها المحلية في الكانتونات على انستغرام وذلك للأحزاب الأصل وأحزاب الشباب التابعة لها.

أيضاً حزب الشباب الخضر نشط على انستغرام وقد نجح بالحصول على أكثر من 3500 متابع، حتّى أنّ عدد متابعيهم على انستغرام قد تجاوز عدد متابعي الأحزاب الأصل.

* بما في ذلك حساب كانتون تيتشينو بالإيطالية.

Grafik Instagram

حزب الشباب الاشتراكي الديمقراطي والشباب الخضر لهم حضور كبير على انستغرام

تناسب منصة انستغرام أساسا أحزاب الشباب. فهي واحدة من مواقع التواصل الاجتماعي الأكثر شعبية بين الشباب اليوم. وبالفعل 9% من الناس الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و24 يستخدمون انستغرام للحصول على الأخبار بشكل أولي. ووفقًا لدراسة استخدام وسائل التواصل الاجتماعي (JAMES) فإن 87% من الشباب في سويسرا، الذين تتراوح أعمارهم بين 12 و19 عامًا لديهم حساب على انستغرام.

مع العلم بأن فيسبوك وتويتر وانستغرام هي أكثر أهمية اليوم لجميع الأحزاب الرئيسية مقارنة بعام 2015، فالحضور فيها أصبح بديهيًا. ولكن وعلى عكس فيسبوك، يعد انستغرام جديدًا على البعض في هذه الحملة الانتخابية، يقول مارتن ستوكي، المسؤول عن التواصل في الحزب اللبرالي الراديكالي (FDP) "قبل أربع سنوات لم يكن لدينا حساب على انستغرام، أمّا الآن فقد أصبح الأمر طبيعيًا بالفعل."

Facebook svp

Die SVP hat noch immer den Facebook-Account mit den meisten Likes und Followern.

بالنسبة لفيسبوك فقد تم بالفعل استخدامه كأداة حملات في الانتخابات الماضية، وعلى الرغم من أن الأحزاب لا تزال تتمتع بأكبر قدر من المتابعين في هذه المنصة، إلا أن الجمهور المستهدف هنا أكبر سناً بكثير منه على انستغرام. الحزب الذي يتمتع بأكبر كم من المتابعين على فيسبوك هو حزب الشعب السويسري (SVP). 

social media

حزب الشعب السويسري إلى أكبر عدد من الأشخاص على فايسبوك

"الفوز في الحملة الانتخابية محليًا"

ما مدى أهمية شبكات التواصل الاجتماعية في الحملة الانتخابية لعام 2019 حقًا؟

عندما تطرح هذا السؤال، تقول لك الأحزاب: إنها مهمة، لكنهم في نفس الوقت يعتمدونها فقط كملحق للحملة التقليدية، ولا يستبدلون الأخيرة بها. يقول مايكل جيرود، المسؤول عن التواصل في الحزب الديمقراطي المسيحي: "يفوز المرء بالحملة الانتخابية بالدرجة الأولى محليًا". ومن ثم يضيف، أن الحزب في اتصال مباشر مع الناس، في الأماكن العامة والآن بشكل متزايد في الفضاء الرقمي.

الفوز بالانتخابات في الشارع - هل هذا هو الحال بالفعل في عام 2019؟

يجيب خبير التسويق الرقمي موريتس فريس، بنعم، لكنه كان يأمل أيضًا في تحقيق تكامل ذكي بين الحملات التقليدية ووسائل التواصل الاجتماعية. مثلاً، لا يمكن العثور على ملصقات حملة الحزب الاشتراكي الديمقراطي على فيسبوك، مع انها منذ يوم الاثنين في الشوارع، ويرى فريس أنّه من الممكن هنا تعزيز الدعاية.

تُظهر مكتبة فيسبوك للإعلانات، وأرشيفه على الإنترنت الذي يحتوي على الإعلانات السياسية التي تنشرها الأحزاب على فيسبوك وانستغرام، أنّ جميع حملات الحزب الاشتراكي الديمقراطي التي يتم نشرها غير نشطة وذلك في 24 سبتمبر.

المشهد على وسائل التواصل الاجتماعية مجزأ

تعتبر الحملة الانتخابية السويسرية على وسائل التواصل الاجتماعي من نوع خاص، كما المشهد الحزبي نفسه: كلاهما مجزأ. هذا يجعل من الصعب على الأحزاب الوصول إلى الكثير من الأشخاص على وسائل التواصل الاجتماعي، كما يقول موريتس فريس، ويضيف: "هناك أربع لغات وطنية وهناك ما يصل إلى 26 فرعاً حزبياً على المستوى الكانتوني، وقد يجد المهووسون بالسياسة طريقهم إلى المعلومات؛ ولكن ذلك يصعب على المواطن العادي".

لم يتم تغطية جميع اللغات

ومن المثير للاهتمام، أنه لا يتم تمثيل جميع الأحزاب الرئيسية في وسائل التواصل الاجتماعي بجميع اللغات الوطنية، حيث يمتلك الحزب الاشتراكي الديمقراطي والخضر الليبراليون وحزب الخضر فقط حسابات على فيسبوك وانستغرام وتويتر بالفرنسية والألمانية والإيطالية.

بينما يركز حزب الشعب (يمين محافظ) على سبيل المثال، بوضوح على اللغة الألمانية فقط، ولا يوجد إصدار فرنسي على انستغرام حتى الآن، يقول المسؤول عن التواصل أندريا سومر: "الأمر يتعلق دائما بالموارد المتاحة، لذا إذا كنت تريد أن تفعل شيئًا جيدًا، فعليك التركيز ووضع حدود لنفسك".

praesidenten

لا يستخدم جميع رؤساء الأحزاب وسائل التواصل الاجتماعية



(ترجمه من الألمانية وعالجه: ثائر السعدي)

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك