تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

التوعية بمخاطر الألغام إرتفاع عدد ضحايا الألغام الأرضية مثار قلق سويسري

صورة لموقع يتم تطهيره من الألغام الأرضية

على عكس الأرقام المسجّلة خلال السنوات القليلة الماضية، تسببت الألغام الأرضية والقنابل العنقودية في وقوع المزيد من الضحايا في عام 2017.

(Keystone)

أعربت الحكومة السويسرية عن قلقها من تزايد عدد الإصابات في جميع أنحاء العالم الناجمة عن استخدام هذه الأصناف من الأسلحة في العام الماضي.

جاء ذلك في البيان الرسمي الذي صدر في برن يوم الثلاثاء 4 أبريل الجاري بالتزامن مع إحياء اليوم الدولي للتوعية بخطر الألغامرابط خارجي الرامي إلى لفت الإنتباه إلى التهديد الذي تشكله الألغام الأرضية.

على مدى سنوات، ظلت سويسرا تدعو إلى إقرار حظر عالمي للألغام الأرضية والذخائر العنقودية، وهي تواصل في الوقت الحاضر تنفيذ استراتيجية عملرابط خارجي مستمرة من أجل مكافحة الألغام.

في تقريرها السنوي، قالت الحكومة الفدرالية إن العدد المتزايد من الضحايا جاء بعد عدة سنوات من النتائج الإيجابية، وقد حصل نتيجة لاستخدام الألغام المضادة للأفراد لأول مرة في دول مثل اليمن وسوريا وأفغانستان وأوكرانيا والعراق وميانمار.

التقرير تطرق أيضا إلى مجال آخر مثير للقلق بشكل خاص يتعلق بما يُسمى بالذخائر العنقودية، وكذلك إلى الزيادة المسجلة في استخدام العبوات الناسفة من قبل القوات شبه العسكرية المسلحة.

جهود مستمرة

وفقاً للتقرير، فإن هذه التطورات التي تعاني منها البلدان التي مزقتها الحروب تعمل على "تسليط الضوء على أهمية انخراط سويسرا المتواصل في هذا المجال".

في السياق، تعهّدت الحكومة السويسرية بمواصلة الدعوة إلى فرض حظر عالمي على الألغام الأرضية. وجاء في التقرير أن "رؤية سويسرا تتمثل في عالم خال من إصابات جديدة [من هذه الأسلحة].. عالم يتم فيه تحقيق خطوات مستمرة باتجاه التنمية المستدامة وتُلبّى فيه احتياجات المجتمعات المتضررة".

في عام 2017، استثمرت سويسرا 22.3 مليون فرنك في الأنشطة المتعلقة بإزالة الألغام، حيث تم استخدام الأموال للمساعدة على تطهير المناطق المتضررة، ولزيادة الوعي بمخاطر الألغام، إضافة إلى مراقبة تنفيذ مقتضيات القانون الدولي في هذا المجال.

swissinfo.ch/ك.ض

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك