تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

الجهاز الفدرالي للإستخبارات طالبو لجوء "خطرون" مازالوا موجودين في سويسرا

asylum seekers

طالبو اللجوء الذين رفضت مطالبهم لا يمكن إعادتهم من حيث أتوا إذا ثبت أنهم سيلاقون معاملة غير انسانية في بلدانهم الأصلية.

(© Keystone / Gaetan Bally)

أوصى الجهاز الفدرالي للإستخبارات في عام 2017 برفض مطالب 38 طالب لجوء لأسباب أمنية، لكن 34 شخصا من هؤلاء لايزالون موجودين في سويسرا.

ولا تزال معظم مطالب هؤلاء قيد المعالجة بمقتضى إجراءات اللجوء، وبعضهم قدّم اعتراضا ضد قرار بالرفض، أو هو بصدد الخضوع لعملية ترحيل إجبارية. وتعرف السلطات الأمنية هويّة هؤلاء وأماكن إقامتهم، وذلك وفق ما جاء في ردّ من الحكومة الفدرالية على التماس أحد البرلمانيين.

كذلك أوصى الجهاز الفدرالي للإستخبارات في عام 2017 برفض سبعة مطالب للحصول على الجنسية السويسرية بسبب مخاوف أمنية. ومن بين هذه الملفات السبعة، تم رفض إثنيْن (واحد لايزال قيد النظر أمام المحكمة الإدارية الفدرالية، والثاني تم سحبه). أما الحالات المتبقية، فإثنتان منها قيد التحرّي من الجهاز الفدرالي للإستخبارات حاليا، وحصل الإثنان الآخران على الجنسية السويسرية (واحد في كانتون برن، والثاني في كانتون زيورخ).

وفي عام 2018، فرضت الشرطة الفدرالية حظرا على دخول 78 شخصا إلى سويسرا (140 شخصا في عام 2017) ورحّلت خمسة أشخاص (13 شخصا في عام 2017).

رصد جهاز الإستخبارات انخفاض طفيف في عدد الأشخاص الذين قد يُشكلون "خطرا إرهابيا" في سويسرا

أظهرت أحدث المعطيات أن عدد الحالات المُشار إليها في برنامج سويسري لمراقبة الظاهرة الجهادية سجّل زيادة طفيفة، إلا أنه لُوحظ انخفاض في أعداد الأفراد ...

هذا المحتوى تم نشره يوم 29 نوفمبر, 2018 02:22 م

SDA-Keystone/ع.ع

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك