الزيجات تزداد والطلاق يتراجع

سجّـل عام 2008 ارتفاعا في عدد الزيجات والولادات في سويسرا، فيما تراجع عدد حالات الطلاق. وفي مقارنة على المستوى الدولي، لا زالت الكنفدرالية تتميّـز بضعف نِسبة الولادات خارج نطاق الزواج، مثلما أفاد بذلك المكتب الفدرالي للإحصاء.

في العام الماضي، اقترن 41500 شخص في إطار الزواج، بزيادة 3% عن عام 2007. في المقابل، اختار أكثر من 900 زوج من المثليين طريق الشراكة المسجّـلة لدى السلطات.

الإحصائيات المتعلقة بحالات الطلاق، حملت بعض الأخبار السارّة للعائلات، حيث شهِـد العام الماضي 19800 حالة طلاق، أي أقل بنسبة 1.4% من عام 2007.

من الملفت أيضا في الإحصائيات الجديدة، الارتفاع المسجَّـل في عدد الولادات (76700، أي بزيادة 2.9%)، وهو أعلى مستوى يُـسجّـل في سويسرا منذ عام 2001. ورغم الارتفاع المطّـرد، فإن متوسط عدد الأطفال للمرأة الواحدة (1.48)، يظل أقل بكثير عن النسبة الضرورية لتأمين تجدُّد الأجيال (2.1).

في سياق متصل، ارتفعت نسبة الولادات خارج الزواج في العام المنقضي من 16.2% (في موفى 2007) إلى 17.1% (في موفى 2008). ومع أن هذه النسبة تضاعفت في سويسرا في العشرية الأخيرة، إلا أنها لا زالت أقل من المعدّل الأوروبي (33% في عام 2007).

أخيرا، استمرّ الأمل في الحياة في الارتفاع وبلغ في العام الماضي 84.4 عاما للنساء و79.7 عاما للرجال.

swissinfo.ch مع الوكالات



وصلات

×