تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

بعد نهاية الحرب العالمية الثانية بسنة العام الذي حلّقت فيه طائرات حربية تحمل كامرات فوق سويسرا

في عام 1946، خرجت القاذفات الأمريكية إلى سماء سويسرا في مهمة سلمية - لالتقاط صور من الجو لسهول وهضاب البلاد!

بعد الحرب العالمية الثانية، أُطلق مشروع مشترك بين الولايات المتحدة وبريطانيا لإنتاج خريطة لأوروبا بأكملها، من أجل استخدامها لأغراض تتعلّق بالملاحة الجوية. عند طلب السفارة الأمريكية التصريح للقيام بحملة التصوير هذه، لم يكن لدى القوات الجوية السويسرية أي اعتراض، ولكن تم السماح بمراقبين على متن هذه الطائرات من أجل تبديد الشكوك من وجود أي شكل من أشكال التجسس. كان من المقرر أن تحلق الطائرات الأمريكية على ارتفاع يتراوح بين 6000 و8000 متر في أجواء سويسرا.

كامرات بدلاً من القنابل

تم تفكيك الأسلحة من الطائرات القاذفة وتركيب كاميرتين ومنظار في أرضياتها، وهكذا تم التقاط 4200 صورة رائعة على مدار 34 يومًا، والتقطت 530 في يوم واحد، في يوليو 1946. وكانت المساحة المغطاة 17000 كيلومتر مربع.

هنا بعض الصور التي التقطتها هذه الكارمرات.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


تابعُونا على إنستغرام

تابعُونا على إنستغرام

تابعُونا على
إنستغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك