شيفرة التضمين

تثير مبادرة اليمين المتشدد الداعية إلى طرد الأجانب الذين يرتكبون جرائم خطيرة إلى خارج البلاد بشكل آلي جدلا واسعا في سويسرا.

وسوف يحسم الناخبون في سويسرا هذا الجدل يوم 28 نوفمبر 2010 إما بالتصويت لصالح مبادرة حزب الشعب، أو لفائدة المشروع البديل الذي تدعمه الحكومة والأغلبية في البرلمان. أما في الواقع، فالأجانب الذين يحكم عليهم بالسجن لمدة تزيد عن السنة يُجبرون على مغادرة البلاد في أغلب الحالات، حتى قبل إجراء هذا الإستفتاء.