Your browser is out of date. It has known security flaws and may not display all features of this websites. Learn how to update your browser[إغلاق]

سكن مستدام


البيتُ الذي يوفّر اكتفاءه الذاتي من الطاقة


 انظر لغات أخرى 8  لغات أخرى 8
شيفرة التضمين

في كانتون زيورخ، أوشك بناء منزل مبتكر، قادر على جمع وتخزين ما يكفي من الطاقة الشمسية لتلبية احتياجات قاطنيه على الإكتمال. وسوف يأوي هذا المركّب السكني عدة أسر بحلول الربيع المقبل. (SRF/swissinfo.ch)

أطلق على هذا المشروع بجدارة إسم "منزل المستقبل"، ويزعم المشرفون على انجازه أنه سيكون المركّب السكني الأوّل من نوعه في العالم الذي يحقق الإكتفاء الذاتي من الطاقة. وتجري إقامة هذا المبنى في قرية بروتّن، بكانتون زيورخ. وسيكون جاهزا لإيواء تسع عائلات في فصل الربيع المقبل.

يفرض بناء هذا المنزل الفريد من نوعه تحديا على المستوى الهندسي يتمثّل في تحقيق التوازن بين حجم الطاقة المطلوبة وحجم الطاقة التي بمقدور المبنى توفيرها. وللتغلّب على هذه العقبة، عمل أصحاب هذا المشروع من أجل الحد من الاستهلاك، ومن حجم الطاقة المهدورة، وغطوا سقف المبنى وواجهته بألواح شمسية هي الأكثر كفاءة في مجال الطاقة. وبمجرّد الإنتهاء من عملية البناء، سوف تُستخدام مصابيح إضاءة من صنف الصمامات الثنائية، وستكون جميع الأجهزة المنزلية متوافقة مع أحدث معايير الجدوى في استهلاك الطاقة.

وتقدّر الشركة الهندسية التي تشرف على إنجاز هذا المشروع أن ساعة واحدة فقط من أشعة الشمس كافية لتشغيل المبنى بأكمله لمدّة 24 ساعة.

ولإتاحة فائض من الطاقة لإستخدامها عندما يكون الطقس سيئا، يتوفّر المركّب السكني على منشأة قادرة على تحويل الطاقة الشمسية إلى الهيدروجين. فعندما لا يكون انتاج الطاقة الشمسية كافيا لوحده، تستخدم خلية وقود لتوليد الكهرباء اللازمة من الهيدروجين.