أعلنت الولايات المتّحدة الجمعة أنّ قائد الجيش السريلانكي الجنرال شافيندرا سيلفا ممنوع من دخول أراضيها، مبرّرة قرارها بأنّه متّهم بارتكاب جرائم حرب.

وتتّهم منظّمات عدّة، في مقدّمها الأمم المتحدة، الجنرال سيلفا بالقيام بدور رئيسي في جرائم الحرب التي ارتكبت في المرحلة الأخيرة من الحرب الأهلية التي دارت بين القوات الحكومية وانفصاليي التاميل على مدى 37 عاماً وقتل خلالها 100 ألف شخص، وانتهت في 2009 بهجوم واسع النطاق شنّته القوات الحكومية وقتل فيه 40 ألفاً من التاميل.

وقال وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو إنّ هذه الاتهامات "خطرة" و "موثوق بها" وبناء عليه لن يُسمح للجنرال ولا لأفراد أسرته بدخول الأراضي الأميركية.

وحضّ بومبيو في بيان "الحكومة السريلانكية على تعزيز حقوق الإنسان ومحاسبة مرتكبي جرائم الحرب".

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك