تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

تجارب عملية مشروع "اللاجئ المُزارع" يُساعد على مزيد من الإندماج

رجل يتحدث أمام ممثلي وسائل الإعلام وفي الخلفية صور إيضاحية

ماريو غاتيكر، مدير أمانة الدولة للهجرة  خلال عرضه لنتائج المشاريع التجريبية التي اشترك فيها لاجئون كعمال في المزارع. 

(Keystone)

رغم ما اكتنفه من بعض أوجه القصور التنظيمية، يُقابل مشروع يمتد على ثلاث سنوات يرمي إلى تمكين اللاجئين من العمل في المزارع السويسرية بقدر لا بأس به من الترحاب.

فقد توصلت دراسة قامت بها جامعة برن للعلوم التطبيقيةرابط خارجي إلى أن أصحاب المزارع كانوا سُعداء للغاية بالمتطوعين الذين اشتغلوا لديهم.

وفي برن، قال مسؤولون يوم الاربعاء 8 أغسطس الجاري إن تجربة العمل سمحت للمشاركين بتحسين مهاراتهم المهنية والإجتماعية واللغوية.

في السياق، قال اتحاد المزارعين السويسريينرابط خارجي وأمانة الدولة للهجرةرابط خارجي إنهما أطلقا دورات تدريبية لمدة سنة واحدة لفائدة اثني عشر (12) شخصاً، معظمهم متطوعون من إريتريا في كافة مناطق البلاد المتحدثة بالألمانية والفرنسية والإيطالية.

عمال زراعيون

في مرحلته التجريبية، شهد المشروع الذي أطلقته أهم منظمة ممثلة للمزارعين في البلاد بالإشتراك مع أمانة الدولة للهجرة، مشاركة ثلاثين (30) شخصا أكمل معظمهم مهمته بنجاح.

وقد تمثل الهدف من هذا المشروع الرائد في إيجاد طرق لإدماج اللاجئين والأشخاص الحاملين لتصاريح إقامة من صنف "ف" F في سوق العمل في القطاع الزراعي، وفقاً لأصحاب المبادرة.

مع ذلك، استنتج مُؤلفو الدراسة أن المشروع الذي يتميّز بطابعه الوطني يُعاني أيضا من عدة عيوب، من بينها هيكل تنظيمي مُرهق، وتواجد العديد من المزارع في مناطق نائية، والوقت الذي يحتاجه المشاركون للتعوّد على شغل العمال الزراعيين.

يُشار أخيرا إلى أن السلطات أوصت بإطلاق مشاريع مستقبلية على مستوى الكانتونات أو الأقاليم.

swissinfo.ch/SDA-ATS/ك.ض

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك