تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

عيادات فاخرة لضيوف أجانب من ذهب جودةُ وسِرّيةُ سويسرا في خدمة المرضى الأثرياء

تزدهر أعمال العيادات الفاخرة السويسرية بفضل العدد المتزايد للمرضى الأثرياء الذين يقدمون من الخارج بحثا عن مساعدة طبية، أو للتخلص من سموم الجسم، أو الخضوع لعميات جراحية تجميلية. (RTS/جولي هانت، swissinfo.ch) 

يُمكن أن تصل فاتورة العُملاء الأثرياء القادمين من روسيا وآسيا إلى 7500 فرنك في الليلة الواحدة في بعض مراكز العلاج السويسرية. ما يدفع حتى مؤسسات عامة، مثل مُستشفى زيورخ الجامعي، إلى إرسال مُدراء التسويق لديها إلى المعارض التجارية في روسيا للإستفادة من سوق السياحة الصحية.

ويُعتقد أن هؤلاء العملاء الأثرياء يضمون مشاهير، ومدراء شركات أو منظمات دولية، ومسؤولين حكوميون أو رؤساء دول. وتجتذب جميع هؤلاء التقنيات الحديثة والمتطورة التي تتمتّع بها العيادات والمُستشفيات السويسرية، خاصة أن هذه المؤسسات تُوفر أيضا خدمات الترجمة، فضلا عن عروض إقامة من الدرجة الرفيعة.

وتحيط السرية بهذا النوع من العيادات، بحيث لم يُسمح للتلفزيون العام السويسري الناطق بالفرنسية RTS بالتصوير داخل عيادات "لابريري" (La Prairie) في مونترو (بكانتون فو Vaud)، و"هيرسلاندن" (Hirslanden) بزيورخ، ومراكز علاج أخرى في لوكرباد (Leukerbad/Loèche-les-Bains) بكانتون الفالي، وجونوليي (Genolier) بكانتون فو.

وكان "Incorpore Medical Centre" بجنيف المركز الوحيد الذي أذِن لكاميرا RTSرابط خارجي بالتصوير داخله. وشرحت غالينا، وهي مديرة روسية سامية، بأنها اختارت سويسرا لأنها تهتم بالجودة أكثر من السعر.

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك