تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

حملة توعية شبابية كيف تمنع صديقا من الإقدام على الإنتحار؟

في سويسرا ينهي كل ثلاثة أيام شاب في مقتبل العمر حياته! لمواجهة هذه الظاهرة، تسعى حملة توعية جديدة إلى تشجيع الشباب على طلب المساعدة في حالة المرور بأزمة نفسية والتفكير في الإنتحار.

في إحدى الأمسيات تلقى إلياس، طالب المدرسة الثانوية البالغ من العمر الثامنة عشر عاما مكالمة هاتفية من صديق يائس من حب فتاة ويقول بأنه يريد الانتحار. يمرر إلياس الهاتف لوالده الذي نجح في تهدئة زميله.

هذه القصة الحقيقة هي جزء من حملة جديدةرابط خارجي لمنع الإنتحار، أطلقتها مؤسسة "برو يوفيتوته" (Pro Juventute)، التي تدعم حقوق الأطفال والشباب واحتياجاتهم.  في الوقت نفسه، تحظى حملة "تحدث واستمع واحصل على المساعدة" بدعم الشركة الفدرالية للسكك الحديدية أيضا.

الحملة التي تم إطلاقها على شبكة الإنترنت تشجّع الشباب على التحدث إلى أصدقائهم، ومن خلالها يروي خمسة أشخاص قصتهم لإقناع شبان مراهقين بالتعامل مع موضوع الإنتحار عند مواجهته.

في السياق، تشير التقديرات إلى أن واحدا من بين كل عشرة أشخاص في سويسرا يحاول الإنتحار في مرحلة ما من حياته وأن الفتيات والنساء أكثر عُرضة للمرور بهذه التجربة، حيث اتضح أنهن يُحاولن وضع حد لحياتهن ثلاث أو أربع مرات أكثر من الفتيان والرجال.

جدير بالذكر أنه كانت هناك بين عامي 2009 و2015 حوالي 130 حالة انتحار سنويا في صفوف الأشخاص الذين تقل أعمارهم عن التاسعة والعشرين.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك