تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

دفاع جوي أكبر برنامج لشراء الأسلحة في تاريخ سويسرا الحديث

 طلبت سويسرا من الولايات المتحدة وفرنسا وإسرائيل تقديم مقترحاتها لتزويد الكنفدرالية بصواريخ أرض - جو بعيدة المدى لمنظومتها الدفاعية الجديدة.

يوم الاثنين 24 سبتمبر، أعلن المكتب الفدرالي لمشتريات السلاح رابط خارجي(Armasuisse) بأنه قد سلَّم أول طلب لتقديم المقترحات الخاصة بصواريخ أرض - جو (أو سطح - جو) إلى وكالات حكومية مرتبطة بـ "يوروسام سامب/ تي" (Eurosam SAMP/T) [الشركة الأوروبية لإنتاج الصواريخ المضادة للطائرات، ويقع مقرها في فرنسا)، ومقلاع داوود (Rafael David's Sling) [منظومة دفاع جوي صاروخي إسرائيلية تنتجها شركة أنظمة رافائيل الدفاعية]، ورايثيون باتريوت (Raytheon Patrio) الامريكية. وأمهلت سويسرا المتنافسين الثلاثة حتى نهاية مارس 2019 لتقديم عروضهم.

المكتب الفدرالي لمشتريات السلاح يُخطط لاختبار كاشفات الرادار للأنظمة الثلاثة في سويسرا في الصيف المقبل. وسوف يتم تقييم المكونات الأخرى، مثل القذائف وأنظمة التحكم، بالاعتماد على معلومات إضافية يتم الحصول عليها من الاختبارات التي تجرى في سويسرا أو بلد في التصنيع.

وبناء على هذه النتائج، سوف تُطالَب الشركات المُصَنِّعة باقتراح ثانٍ بحلول شهر نوفمبر 2019. من ثَمَّ، يتعين على هذه الشركات التي تَنحَصر قائمة المنافسة بينها، تقديم عرضها النهائي قبل نهاية شهر مايو من عام 2020. واستناداً على ذلك، سوف يتم إعداد تقرير التقييم، وتقديمه إلى المجلس الفدرالي للنَظَر فيه.

وبحسب المكتب الفدرالي المعني بالتسليح، فقد تم الإستغناء عن نظام صواريخ "بلودهاوند" (BL-64 Bloodhound) البريطانية الصنع المستخدمة سابقاً من قبل سويسرا في عام 1999. وقد أدى ذلك إلى خلق ثغرة في قدرات الدفاع الجوي للبلاد فيما يتعلق بصواريخ أرض - جو البعيدة المدى. في المقابل، من المتوقع أن تكفي بضعة مواقع لتغطية معظم المناطق ذات الكثافة السكانية العالية في سويسرا.

الصفقة المُزمَع إبرامها لشراء نظام دفاع جوي جديد، هي جزءٌ من أكبر برنامج لشراء الأسلحة في التاريخ السويسري الحديث، يحمل اسم Air2030رابط خارجي . وتبلغ الميزانية المخصّصة لهذا البرنامج الذي يستهدف شراء طائرات مقاتلة جديدة ودفاعات أرضية حوالي 8 مليارات من الفرنكات (8.33 مليار دولار).

وفي شهر يوليو 2018، وضعت الحكومة السويسرية قائمة من خمس شركات مصنِّعة للطائرات لاستبدال أسطولها المتقادم من طائرات بوينغ ماكدونيل دوغلاس F / A-18s، ونورثروب F-5 النمر (Northrop F-5 Tigers) القديمة، والتي من المُقَرَّر أن تخرج جميعها من الخدمة في عام 2020. 

أما الطائرات المقاتلة الجديدة قيد النظر فهي: المقاتلة السويدية من طراز "غريبن" (تصنيع شركة ساب)، وطائرة "رافال" الفرنسية (المصنعة من قبل شركة داسو)، و"أيوروفايتر" الألمانية (تصنيع شركة إيرباص). ومن الجانب الأمريكي، سوف تخلف مقاتلات من طراز بوينغ سوبر هورنت، ولوكهيد مارتن إف-35 المقاتلة القديمة FA-18.

swissinfo.ch/ي.ك

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك