تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

رياضة التزلج في جبال الألب أغلقت المُنتجعات لكن الحنين إلى التزلج يبقى حيا

عندما قررت الحكومة السويسرية وقف الحركة في البلد في منتصف مارس الجاري، رفضت بعض منتجعات التزلج الالتزام بالقرار في بداية الأمر. ذلك أن التزلج ليس مسألة حيوية من الناحية الاقتصادية في أنحاء كثيرة من جبال الألب فحسب، بل يمثل أيضا جزءًا من "الحمض النووي السويسري"، وخاصةً للأجيال الأكبر سناً.

قبل أن تضرب أزمة فيروس كورونا المستجد القارة الأوروبية، افتتح في متحف جبال الألب السويسري بمدينة برن معرض بعنوان "الذكريات المفقودة والمُستعادة" اشتمل على معدات تزلج قديمة وجوائز، وفيه أيضا صور الأشعة السينية لعظام تعرضت للكسر في حوادث التزلج. والملفت أن العديد من المعروضات قد تم التبرع بها من قبل الجمهور.

زوجان مُسنان يُمسكان بزلاجات جلوسا

في سياق معرض "الذكريات المفقودة والمُستعادة" الذي يحتضنه متحف جبال الألب في مدينة برن، يلتقط الزوجان هاينز وكاتي صورة مشتركة وهما يُمسكان بزلاجتين من صنع "كنيسل" Kneissl. 

(Swiss Alpine Museum)

على غرار جميع المؤسسات الثقافية في البلاد وفي كافة أنحاء أوروبا، كان على متحف جبال الألب إغلاق أبوابه كجزء من قرار السلطات إيقاف الأغلبية الساحقة من الأنشطة. مع ذلك، يمكن مشاهدة بعض المختارات على موقع المتحفرابط خارجي، أو رؤيتها في كتاب تم إعداده خصّيصًا للمعرض. إنها مجموعة من البطاقات البريدية التي تعود إلى عقود خلت عندما كان التزلج شغفًا - وليس مجرد هواية – للسويسريين.

ما بين موسمي 2008/2009 و2016/2017، انخفض عدد الأيام التي قضاها الناس على منحدرات التزلج بشكل كبير. أما المثير للاهتمام، فهو أن الأجيال الشابة (أقل من 30 عاما) بصدد إعادة اكتشاف هذه الرياضة، والالتحاق بـ "جيل الطفرة" والحفاظ على تواجد كثيف للمتزلجين في المنتجعات السويسرية.

كان لتغيّر المناخ تأثير كبير على شعبية رياضة التزلج. ففي السنوات الأخيرة، لم يكن هناك ما يكفي من الثلوج للإبقاء على منحدرات التزلج مفتوحة بوجه الجمهور إلا في المنتجعات العالية جدا أو التي تتوفر على طقس بارد بما يكفي لإنتاج ثلوج اصطناعية. أما بالنسبة للعديد من السويسريين، فإن لديهم على الأقل ذكريات عن الأيام التي كان فيها "كل شخص يتزلج" ، بحسب كلمات مقطوعة غنائية شهيرة.

"ماء تحت الجسور"رابط خارجيهو كتاب جديد عن ثقافة التزلج في سويسرا، يشتمل على صور مأخوذة من محفوظات متحف جبال الألب السويسرية في مدينة برن.

نهاية الإطار التوضيحي

وسوم

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك