تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

سوق العمل النقابات تطالب بالمساواة في الأجور لصالح العمال المؤقتين

رجل وأمرأة يجلسان إلى طاولة

تقول وكالات التوظيف التجارية السويسرية إن فرص العمل المؤقتة تساعد الكثير من الناس في العثور على وظائف منتظمة.

(© Keystone/Gaetan Bally)

دعت نقابات عمالية في سويسرا إلى فرض قيود لتنظم العمل المؤقت وإلى اتخاذ تدابير لتحسين ظروف العمل للموظفين المنتدبين لفترة محدودة.

شهد هذا النوع من العمالة نمواً بنسبة خمسة أضعاف منذ عام 1995، وهو يشكل اليوم 2.6% من إجمالي حجم اليد العاملة في سويسرا، أو ما يقدر بنحو 380.000 موظف، وفقاً لاتحاد النقابات العماليةرابط خارجي (UNIA).

رئيس الاتحاد الجديد، بيير إيف مايار، قال إن العمال المؤقتين يحصلون في الغالب على مرتبات أقل ولا يستفيدون من حقوق العاملين الممنوحة للموظفين العاديين.

في المقابل، أقر المسؤول النقابي بأن الوضع قد تحسن بالنسبة للعديد من العمال المؤقتين في السنوات الأخيرة بسبب اعتماد عقود العمل الجماعية في العديد من القطاعات، إلّا أنه شدد على استمرار ظاهرة استخدام العمال المؤقتين في وظائف خطرة وعلى عدم حصولهم في كثير من الأحيان على فرصة القيام بتدريب إضافي.

من جهة أخرى، دعا اتحاد النقابات العمالية الحكومة الفدرالية والسلطات المحلية في الكانتونات إلى وضع قيود للعاملين المؤقتين وكذلك إلى تحسين الرقابة في هذا المجال.

مع ذلك، رفضت رابطة وكالات التوظيف السويسريةرابط خارجي الاقتراح قائلة إن القيود المقترحة "غير واقعية"، ومذكرة بأن الطلب على العمل المؤقت "كبير في البلدان الصناعية".

حماية اجتماعية البطالة الجزئية.. سلاح فعّال ضد الأزمات الإقتصادية!

العمل بدوام جزئي، لا ينقذ الوظائف فحسب، وإنما يخفف أيضا العبء عن صندوق التأمين ضد البطالة. هذه النتيجة خلصت إليها دراسة نشرتها مؤخرا أمانة الدولة ...

swissinfo.ch/ث.س

Neuer Inhalt

Horizontal Line


تابعُونا على إنستغرام

تابعُونا على إنستغرام

تابعُونا على
إنستغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك