Your browser is out of date. It has known security flaws and may not display all features of this websites. Learn how to update your browser[إغلاق]

سويسرا توسع نطاق عقوباتها على سوريا لتشمل الرئيس بشار الأسد


أعلنت كتابة الدولة السويسرية للشؤون الاقتصادية مساء الثلاثاء 24 مايو الجاري أنها ستضيف الرئيس بشار الأسد وتسعة من الأعضاء السامين في الحكومة السورية إلى قائمة الممنوعين من السفر إلـى سويسرا والذين جُمدت أصولهم المودعة فيها.

وكانت الحكومة الفدرالية قد جمدت الأسبوع الماضي أصول 13 شخصية سورية وحظرت عليها السفر إلى الكنفدرالية، في إطار انضمامها إلى العقوبات التي فرضها الاتحاد الأوروبي على سوريا.

أما الإجراءات الجديدة الهادفة إلى ممارسة مزيد من الضغط على دمشق لوضع حد لأعمال العنف ضد أنصار المعارضة، فستدخل حيز التطبيق اعتبارا من هذا الأربعاء 25 مايو، وفقا لما نقلته وكالات الأنباء عن كتابة الدولة للشؤون الإقتصادية. وكان الاتحاد الأوروبي قد وسع نطاق عقوباته المفروضة على سوريا يوم الإثنين الماضي 23 مايو.

وأدانت سوريا التحرك الأوروبي ضد رئيسها، قائلة إن هذه الاجراءات "تضر بالشعب السوري".

ويذكر أن سويسرا جمدت أصول الرئيسين السابقين، التونسي زين العابدين بن علي، والمصري حسني مبارك، وأقربائهما، وكذلك أصول العقيد الليبي معمر القذافي وعائلته.

swissinfo.ch مع الوكالات



وصلات

×