Your browser is out of date. It has known security flaws and may not display all features of this websites. Learn how to update your browser[إغلاق]

سياحة وإرهاب


السويسريين يُعرضون عن الوجهات العربية المتوسطية


اصطبغت مؤشرات قطاع الفندقة السويسري باللون الأحمر هذه الأيام. فطبقا للأرقام الصادرة عن المكتب الفدرالي للإحصاء، سجّل القطاع 16.8 مليون ليلة في السداسي الأول من العام الجاري، متراجعا بـ 199000 ليلة (-1.2%) عما حققه في النصف الأول من عام 2015. وبالفعل، لم تنجح الزيادة المسجلة في عدد السياح المحليين في التعويض عن التراجع الذي طرأ على عدد الحرفاء الأجانب.

 (swissinfo.ch)
(swissinfo.ch)

تظهر أحدث الإحصائيات الصادرة عن المكتب الفدرالي للإحصاء أن عدد الليالي المقضاة في الفنادق السويسرية من طرف الزوار الأجانب بلغ 9.1 مليون خلال السداسي الأول، أي بـ 234000 ليلة أقل (-2.5%) مما تم تسجيله في الفترة نفسها من عام 2015. في الأثناء، تتراوح النسب صعودا ونزولا بحسب البلدان التي يقدم منها الزوار. فعلى سبيل المثال، سجلت الولايات المتحدة أكبر نسبة نمو على الإطلاق بـ 44000 إضافية (أي بزيادة 5.6%). وطبقا لخبراء يعملون في المكتب الفدرالي، فإن "الأحوال الجوية السيئة والممطرة يُمكن أن تشكل عاملا مُفسّرا لهذا التراجع". 

في المقابل، يتمثل الإشكال بالنسبة للقطاع السياحي في حدوث انخفاض مهم في صفوف حرفاء أجانب يقضون عطلاتهم تقليديا ضمن مجموعات كبيرة العدد في الفنادق السويسرية. فقد سجلت ألمانيا لوحدها، تراجعا بـ 13600 ليلة (-6.49%). كما لوحظ تراجع مُعتبر في صفوف مواطني بلدان مجموعة "بريكس" (البرازيل والهند والصين وروسيا وجنوب افريقيا). فعلى سبيل المثال، سجّل الصينيون تراجعا بـ 80000 ليلة (-14.3%). 

 (swissinfo.ch)
(swissinfo.ch)

هذا الإنخفاض في عدد الضيوف الأجانب عوّضه بشكل جزئي الإرتفاع المسجل في عدد الحرفاء السويسريين. فقد ارتفع الطلب المحلي إلى 7.7 ملايين ليلة في السداسي الأول من عام 2016 بزيادة 36000 ليلة (+0.5%) عن عام 2015.

من جهة أخرى، تظهر الأرقام أن حضور السويسريين تراجع في المناطق التي ألحق فيها الإرهاب أضرارا بالقطاع السياحي على غرار تونس ومصر مفضلين عليها وجهات أوروبية وخاصة في شبه الجزيرة الإيبيرية.

 (swissinfo.ch)
(swissinfo.ch)

×