Jump to content
Your browser is out of date. It has known security flaws and may not display all features of this websites. Learn how to update your browser[إغلاق]

بعد 62 ساعة من التحليق


طائرة سولار إمبولس تنهي رحلتها عبر المحيط الهادي


بقلم swissinfo.ch والوكالات


 انظر لغات أخرى 2  لغات أخرى 2
 سولار إمبولس 2 تحلق فوق جسر "غولدن غيت" بسان فرانسيسكو بولاية كاليفورنيا الامريكية. (Keystone)

 سولار إمبولس 2 تحلق فوق جسر "غولدن غيت" بسان فرانسيسكو بولاية كاليفورنيا الامريكية.

(Keystone)

حطّت سولار إمبولس 2، الطائرة السويسرية التي تعمل بالطاقة الشمسية، رحالها في ولاية كاليفورنيا الأمريكية، وتكون أكملت بذلك رحلة محفوفة بالمخاطر امتدت لثلاثة أيام عبر المحيط الهادي كجزء من رحلتها حول العالم.

وقد هبط الطيار السويسري ومطلق فكرة هذا المشروع الطموح، بيرتران بيكار بطائرته ذات الجناحيْن العملاقين، والتي لا تستخدم أي نوع من الوقود الاحفوري، في ماونتن فيو، في وادي السليكون جنوب سان فرانسيسكو على الساعة الحادي عشر مساءً وأربع وأربعون دقيقة بالتوقيت المحلّي (8:44 دقيقة صباحا بالتوقيت السويسري) بعد رحلة امتدّت 62 ساعة من دون توقّف ومن دون وقود، سوى ما خزّنته بطارياتها من الطاقة الشمسية. 

وتحرّكت الطائرة إلى داخل خيمة ضخمة نصبت للغرض في مطار موفيت حيث كان في استقبال بيكار الفريق المشرف على المشروع.

كذلك كان في استقبال بيكار في مطار موفيت سيرجي برين، أحد مؤسسي شركة غوغل، وأحد الذين يرعون ويدعمون هذا المشروع. وللإشارة يوجد المقرّ الرئيسي لشركة غوغل في ماونتن فيو.
 

بيرتران بيكار يخرج من قمرة طائرة سولار إمبولس 2، بعد 62 ساعة من إقلاعه من هاواي.  (Keystone)

بيرتران بيكار يخرج من قمرة طائرة سولار إمبولس 2، بعد 62 ساعة من إقلاعه من هاواي. 

(Keystone)

وقال بيكار خلال مؤتمر صحفي عقب وصوله إلى سان فرانسيسكو: "كانت هناك لحظات خلال الليْل، كنت أشاهد فيها ضوء القمر وقد انعكس على سطح المحيط، وكنت أتأمّل، وأقول "أنا الآن وحيد في قمرة قيادة  صغيرة، وأشعر بثقة كاملة". و"أنا أشكر حقا هذه الحياة التي منحتني هذه التجربة، وربما هذه واحدة من أروع التجارب التي عشتها في حياتي"، أضاف المبتكر السويسري.

وجاء الهبوط بعد عدّة ساعات قام فيها بيكار بالتحليق بطائرته الشمسية فوق جسر "غولدن غيت"، كما شاهدت حشود الطائرة الصغيرة ذات الجناحيْن الكبيريْن من الأسفل. 

"لقد عبرت الجسر. أنا في أمريكا بشكل رسمي"، قال بيكار وهو يشاهد المناظر الخلابة بخليج سان فرانسيسكو.

وكان بيكار وزميله أندري بورشبيرغ يتناوبان على قيادة سولار إمبولس 2 في رحلتهما حول العالم منذ الإقلاع من أبو ظبي، بدولة الإمارات العربية المتحدة في شهر مارس 2015. وقد توقّفت الطائرة خلال هذه الرحلة التي لا تزال متواصلة في كل من عمان، والهند، وميانمار، والصين، واليابان وهاواي. ومثّل عبور المحيط الهادي، الذي تمّ في مرحلتيْن، الجزء الأخطر من هذه المغامرة بسبب عدم وجود مواقع للهبوط الاضطراري. 

تحدّيات

واجهت الطائرة الشمسية جملة من المطبّات خلال رحلتها المتواصلة حول العالم. فقدت توقّفت سولار إمبولس 2 في هاواي في شهر يوليو الماضي، وقد اضطرّت إلى البقاء في الجزيرة بعد أن لحقت أضرار بالغة بنظام بطارياتها خلال رحلتها من اليابان إلى هناك. وعندما حاول الفريق الطيران من نانجينغ في الصين إلى هاواي، إضطرّ الفريق إلى تغيير وجهته في آخر لحظة بسبب الظروف المناخية غير المواتية وبسبب أضرار ألحقت بأحد الجناحيْن.


وبعد شهر، وبعد أن أصبحت الظروف المناخية مناسبة، أقلعت الطائرة من ناغويا، في وسط اليابان في اتجاه هاواي.

وأجنحة هذه الطائرة، التي تتجاوز في سعتها أجنحة طائرة من طراز بوينغ 747، مزوّدة ب 17.000 خلية شمسية تشغّل مراوح الطاقة وتشحن البطاريات، وتمكّن الطائرة من التحليق خلال الليّل بفضل تلك الطاقة المخزّنة.

وسوف تقوم سولار إمبولس 2 بثلاث رحلات داخل الولايات المتحدة الامريكية، والتوقّف القادم سيكون بفينيكس، قبل عبور المحيط الأطلسي إلى أوروبا او شمال إفريقيا.

وأكّد بيكار بأن "المغامرة مستمرّة، والقصة لم تنته".

حقوق النشر

جميع الحقوق محفوظة . فكل محتوى موقع swissinfo.ch محفوظ الحقوق، وغير مُصرح به إلا للاستخدام الخاص فقط . ويتطلب أي استخدام آخر لمحتوى الموقع غير الاستخدام المذكور أعلاه، لا سيما التوزيع، والتعديل، والنقل، والتخزين، والنسخ موافقة كتابية مسبقة من موقع swissinfo.ch. إذا كنت ترغب في استخدام محتوى الموقع بأي شكل من هذه الأشكال، برجاء التواصل معنا عبر البريد الإلكتروني: contact@swissinfo.ch

وبخصوص الاستخدام لأغراض خاصة، لا يُسمح إلا باستخدام الروابط التشعبية المؤدية إلى محتوى معين، ووضعها على الموقع الإلكتروني الخاص بك أو الموقع الإلكتروني لأي أطراف خارجية. ولا يجوز تضمين محتوى موقع swissinfo.ch إلا في بيئة خالية من الإعلانات دون أي تعديلات. وتُمنح رخصة أساسية غير حصرية لا يمكن نقلها وتسري سريانًا خاصًا على كل البرامج والحافظات والبيانات ومحتوياتها المتاحة للتنزيل من على موقع swissinfo.ch. وتُمنح هذه الرخصة بشرط التحميل لمرة واحدة وحفظ البيانات المذكورة على أجهزة خاصة. وتظل باقي الحقوق الأخرى ملكية خاصة لموقع swissinfo.ch. ويُمنع منعًا باتًا بيع أو المتاجرة باستعمال هذه البيانات على وجه الخصوص.

×