تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

روائع خلّدها التاريخ الثورة السويسرية التي بدأت من على منبر كنيسة

قد تكون سويسرا معروفة في هذه الأيام بكونها دولة مسالمة ومحايدة، ولكنها لم تكن دائما كذلك. فهذه الأمة كانت لها أيضا حصّتها من الحروب الاهلية والثورات. ومن هذه التقلبات الإصلاحات التي دعا إليها أولريخ زفينغلي.

وعلى مرّ التاريخ، قام الألاف من الرجال والنساء بترك بصماتهم في أراضي سويسرا ومجتمعها. الجواب عن أسئلة مثل من هم هؤلاء؟، وما هي المعارك التي خاضوها؟، والأفكار الثورية التي اعتنقوها أو التغيّرات الهادئة التي أنجزوها، هو ما يملأ اليوم صفحات كتب التاريخ السويسرية. وآثار هذا التراث الغنيّ كثيرة، بعضها معروف، وبعضها لا يزال مخفيا.

وهذه حلقة أخرى من سلسلة "عجائب سويسرا السبعة" من انتاج التلفزيون السويسري الناطق بالإيطالية (RSI)، التي اختارت سبعة أماكن لها ارتباط بأحداث تاريخية وأساطير  تشكل جزءً من التراث الثقافي لبلد جبال الألب.

وفي هذا الجزء من السلسلة، نتوقّف عند قصة زيورخ قبل 500 عاما - ومعها انجازات رجل غير المشهد الإجتماعي لسويسرا وإلى الأبد، ونعني المصلح أولريخ زفينغلي.

(القناة السويسرية الناطقة بالإيطالية، swissinfo.ch)

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك