تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

السويسريون في الخارج فرنسا وألمانيا وجهتان مُفضّلتان لمن يُغادر سويسرا

بقلم

استمر عدد المغتربين السويسريين في الإرتفاع حيث يعيش عُشر مواطني الكنفدرالية تقريبا خارج البلاد. الجزء الأكبر يُقيم في أوروبا وخاصة في فرنسا وألمانيا، البلدان اللذان يُسجّلان أكبر عدد من الوافدين السويسريين.

في موفى عام 2015، زاد العدد الإجمالي للسويسريين في الخارج عن 760000 شخص، وهو رقم يُوازي عدد سكان كانتون فُو (عاصمته لوزان). ومقارنة بعام 1980، فقد تضاعف عدد المغتربين السويسريين في شتى أنحاء العالم.

فرنسا التي تتواجد فوق أراضيها جالية سويسرية يُناهز تعدادها 200 ألف شخص هي الدولة التي تجتذب العدد الأكبر من المغتربين السويسريين. وطبقا لأحدث الأرقام الصادرة عن المكتب الفدرالي للإحصاء، بلغ عدد السويسريين الذين انتقلوا سنة 2014 للإقامة في البلد المجاور 3982. تأتي بعد ذلك ألمانيا بـجالية يصل تعدادها إلى 86774 نسمة في موفى عام 2015 وبـ 2667 وافد جديد إليها من الكنفدرالية في عام 2014.

محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

chart

في عالم اليوم، يتنقل البشر أكثر من ذي قبل ولأسباب متعددة، سياحية أو عائلية أو للدراسة والعمل مثلما أوضح جياني داماتورابط خارجي، مدير المنتدى السويسري لدراسة الهجرات والسكان خلال مداخلة له أمام مؤتمر السويسريين في الخارج الذي انعقد أخيرا في العاصمة برن.

ولاحظ داماتو أن الجزء الأكبر من السويسريين الذين يقررون الهجرة هم من الشباب، حيث يبلغ متوسط أعمارهم 33 عاما للنساء و35 عاما للرجال. لكن الأستاذ الجامعي لفت أيضا إلى فئة المتقاعدين تشكل 7% من إجمالي الأشخاص الذي يُغادرون الكنفدرالية.

في دراسة أشرف على إعدادها فيليب فانّير، رابط خارجيالأستاذ في معهد الديموغرافيا والإقتصاد الاجتماعي بجامعة جنيف، اتضح أن جزءا لا بأس به من المهاجرين السويسريين يقدم من المناطق الحضرية في جنيف وزيورخ ولوزان وبرن وبازل.


هل غادرت بلدك الأصلي للإقامة في بلد أوروبي أو في أي مكان آخر من العالم؟ شاركنا تجربتك وأطلعنا على أسباب اختيارك ودوافع قرارك عبر نشر التعليق أسفله.

swissinfo.ch

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

×