أ ف ب عربي ودولي

الرئيس الكوري الشمالي كيم جونغ-اون يتفقد اعمال بناء شارع ريوميونغ في بيونغ يانغ

(afp_tickers)

اعلن زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ-اون عن تقدم "تاريخي" في برنامجيه النووي والبالستي وذلك بتجربة ناجحة لصاروخ يعمل بالوقود الصلب، وفق ما اوردت وسائل اعلام كورية شمالية الخميس.

وتستخدم الصواريخ التي تملكها كوريا الشمالية اساسا الوقود السائل. لكن الوقود الصلب يسمح بتحسين قدرات تحريك الصواريخ وكذلك باختصار مدة الاشتعال.

وقالت وكالة الانباء الكورية الشمالية ان الرئيس كيم اشرف شخصيا على التجربة ورأى انها اختراق كبير في انظمة الصواريخ الكورية الشمالية التي ستسمح "بانزال رعب كبير في قلب اعدائنا"، على حد قوله.

ويعتقد الخبراء ان كوريا الشمالية تستخدم اصلا وقودا صلبا في صواريخها القصيرة المدى ولكن في الصواريخ البعيدة والمتوسطة المدى.

وقال الزعيم الكوري الشمالي "انه يوم تاريخي ولا ينسى".

ويأتي الاعلان عن هذه التجربة بينما امرت الرئيسة الكورية الجنوبية بارك غوين-هي جيشها برفع مستوى التأهب في مواجهة التهديدات الكورية الشمالية العديدة بتوجيه ضربات نووية او تقليدية.

وكانت كوريا الشمالية هددت الاربعاء رئيسة كوريا الجنوبية وحلفائها الاميركيين ب "نهاية بائسة"، في تصريح وصفته كوريا الجنوبية بانه "مبتذل وسخيف".

واكدت كوريا الشمالية انها ستشن "معركة انتقام من اجل العدل" ضد رئيسة كوريا الجنوبية مضيفة ان مدفعيتها جاهزة لتحويل مكتب بارك الى "بحر من اللهب والرماد".

وجاءت هذه التهديدات الاخيرة ردا على المناورات العسكرية المشتركة التي تجريها حاليا القوات الاميركية والكورية الجنوبية والتي تسهم سنويا في مفاقمة توتر الوضع.

afp_tickers

  أ ف ب عربي ودولي