رويترز عربي ودولي

المتشدد الجزائري البارز مختار بلمختار. (صورة لرويترز من وزارة العدل الأمريكية وغير محددة التاريخ ويتم توزيعها كما تلقتها رويترز كخدمة لعملائها. هذه الصورة للأغراض التحريرية فقط. ليست للبيع ولا يسمح باستخدامها في حملات تسويقية أو إعلانية).

(reuters_tickers)

من أيمن الورفلي

بنغازي (ليبيا) (رويترز) - قالت السلطات في شرق ليبيا إنها اعتقلت امرأة يعتقد أنها زوجة المتشدد الجزائري المخضرم مختار بلمختار بعدما سافرت من جنوب ليبيا إلى مدينة درنة من أجل الولادة.

وقالت إدارة مكافحة الإرهاب في شرق ليبيا إن المرأة وهي تونسية تدعى أسماء كدوسي أبلغت المحققين بأن بلمختار على قيد الحياة ويعيش في جنوب ليبيا.

وأبلغ سامي المتريح المتحدث باسم الإدارة رويترز يوم الاثنين بأن كدوسي أنجبت بنتا قبل نحو 40 يوما.

وبلمختار- زعيم جماعة المرابطون- شخصية بارزة بين المتشددين في منطقة الساحل الافريقي وله صلات وثيقة في أرجاء المنطقة. وأعلنت السلطات عدة مرات وفاته قبل أن يعاود الظهور لتدبير هجمات أو عمليات خطف شملت غارة على محطة للغاز بالجزائر أسفرت عن مقتل 40 عاملا في 2013.

واستهدفت ضربة جوية أمريكية بلمختار في يونيو حزيران 2015 في مدينة اجدابيا بشرق ليبيا لكن جماعته أعلنت بعدها بفترة وجيزة نجاته من الهجوم.

وقالت إدارة مكافحة الإرهاب في شرق ليبيا في بيان إن كدوسي كانت تسافر بصحبة تونسية أخرى تدعى عفاف حاجي وإنهما كانتا تقيمان مع متشدد من القاعدة يدعى جبريل العبد.

وأضاف البيان أنه تم اعتقالهما على طريق جنوبي درنة بعد ورود أنباء إلى السلطات من مستشفى في المدينة بأن امرأة أجنبية في حالة وضع بدون زوجها.

وذكر البيان أن التحقيقات الأولية أظهرت أن المرأتين أقامتا في السابق في معسكرات "للإرهابيين" بمنطقة الجفرة الصحراوية في وسط ليبيا مع بلمختار وإنه هو من أرسلهما إلى درنة من أجل الولادة.

ونشرت السلطات صورا لبطاقات الهوية التونسية للمرأتين وجوازات سفر ليبية مزورة قالت إنها كانت بحوزتهما.

ودرنة معقل للمتشددين الإسلاميين الليبيين منذ فترة طويلة وسيطر تنظيم الدولة الإسلامية عليها في 2014 قبل أن يطرده منها إسلاميون منافسون ومعارضون آخرون.

(إعداد مصطفى صالح للنشرة العربية)

reuters_tickers

  رويترز عربي ودولي