تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

مشتبه في انتمائهم لخلية " ندرانغيتا " الإجرامية سويسرا تسلم بعض المشتبه في انتمائهم للمافيا إلى إيطاليا

men sitting at a table

لقطة من فيلم يظهر لقاء أعضاء منظمة "ندرانغيتا" في كانتون تورغاو.

(swissinfo.ch)

أصبح قرار وزارة العدل الفدرالية بتسليم تسعة من المشتبه في انتمائهم للمافيا من خلية فراونفيلد التابعة لمنظمة "ندرانجيتا" حكماً في قيد التنفيذ. ولم يبق ما يمنع تسليم هؤلاء إلى إيطاليا.

 لم تأخذ المحكمة الفدرالية بلوزان في الإعتبار التظلّم الذي تقدم به المتهمون. فالمحكمة العليا (لا مجال للإعتراض على أحكامها داخل سويسرا) تتناول التظلمات في مجال المساعدة القانونية الدولية في الأمور الجنائية فقط إذا ما كانت تتعلق بتسليم مشتبه بهم وإذا كان الأمر يشكل حالة استثنائية. وفي الأحكام التسعة جميعاً وصلت المحكمة الفدرالية لقرار أن هذه الحالات لا تشكل حالات استثنائية. 

ولقد أكدت المحكمة الفدرالية الجنائية ببلينزونا في 21 يوليو الماضي الحكم بتسليم المشتبه في انتمائهم لمنظمة المافيا إلى إيطاليا. ويقبع المتهمون في السجن في انتظار الترحيل.

ترحيل قريب

ترفض وزارة العدل الفدرالية الإعلان عن موعد الترحيل لأسباب أمنية. لكنه سيتم بالتأكيد في وقت "قريب".

فقبل أربع سنوات عرضت نشرة الأخبار على القناة السويسرية العمومية الناطقة بالألمانية (SFR) لقاءاً في أحد نوادي لعبة كرة البوتشي في فينغلي بكانتون تورغاو. وقد قام عملاء المخابرات السويسرية بالتقاط الصور بكاميرا خفية ـ ومن ثم قامت السلطات الإيطالية بنشرها.

وفي الصور تظهر جماعة مكونة من 15 رجلاً يتحدثون بوضوح عن منظمة سرية وعن مخدرات وأعمال ابتزاز.

 انتقاد لقرار الترحيل

تتهم السلطات الإيطالية المتهمين بالانتماء لمنظمة إجرامية. وقد تم القبض على الرجال في مارس 2016 بناء على أمر أصدرته وزارة العدل الفدرالية. 

وقد تظلم جزء من المتهمين حتى أعلى درجات القضاء من قرار الترحيل. فالوضع القانوني في البلدين مختلف، كما أوضح في النهاية تسعة من المتهمين. إلا أن المحكمة الفدرالية ارتأت أن هذه الاختلافات لا تشكل سبباً لاتخاذ قراراً آخر غير الترحيل. 

أما المحامي توماس شتوسل من فينترتور فيرى الأمر بصورة مختلفة. ففي إيطاليا يسهل اتهام المرء بالانتماء إلى المافيا عنه في سويسرا، حيث يصرح: "لو أجريت المحاكمة في سويسرا فكانت القضية ستحفظ دون إدانة المتهمين". فالمشتبه في انتمائهم للمافيا ربما رُحلوا لسبب لم يكن ليعاقبوا عليه في سويسرا أصلا. وهذا يناقض الأسس التي تقوم عليها عملية الترحيل.

swissinfo.ch مع الوكالات

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

×