تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

نادي هوكي الجليد "أمبري - بيوتّا" في أعلى التيتشينو.. وفي أسفل تصنيفات الدوري!

تقع قريتا أمبري وبيوتا في الجزء العلوي من وادي ليفنتينا في كانتون تتشينو على ارتفاع حوالي 1000 متر. في هذا المكان الهادئ يقع أهم مركز لرياضة هوكي الجليد في سويسرا.

القادم من نفق الغوتهارد من الشمال، سيرى القريتين رابط خارجيعلى الجانب الأيمن من الوادي. وهناك سيلاحظ الزائر مبنى لافتا تعلوه قبة دائرية تبرز من بين كل المنازل. هذا المبنى هو ملعب الهوكي "بيستا لا فالاشا" Pista la Valascia، الذي يتسع لحوالي 7000 متفرج. وهذا العدد هو أكبر من عدد سكان القريتين بمراحل. أما السبب فهو أن لهذا النادي الرياضي (HCAPرابط خارجي) أي نادي هوكي الجليد أمبري - بيوتا (L'Hockey Club Ambrì-Piotta) مشجعين في جميع أنحاء سويسرا وحتى خارجها. فهناك حاليا 17 ناديا للمشجعين في سويسرا وثلاثة في إيطاليا.

 قبل انطلاق المباراة يتوارد إلى السمع أحاديث باللغة الإيطالية والفرنسية ومختلف اللهجات السويسرية. ذلك أنه عندما يواجه نادي هوكي الجليد أمبري - بيوتا خصمه اللدود (لوغانو)، يتقاطر المشجعون من كل حدب وصوب من أجل مساندة فريقهم.

في مطعم إيطالي قريب من الملعب، يتم إعداد البيتزا والجعة والنبيذ. يقول برونو، أحد زوار المكان، إنه شارك في تأسيس نادي هوكي الجليد أمبري - بيوتا في عام 1982. عند سؤاله عن سبب تسمية الفريق بهذا الإسم، لم تكن لديه إجابة قاطعة بالتأكيد. وفي الواقع، يبدو أن اختيار الاسم جاء بالصدفة مثل الحب من النظرة الأولى. كما أن علاقة المشجعين بناديهم الرياضي تتميز بالإخلاص والحب المطلق.

وضع مميز للغاية

يحظى النادي الرياضي بشهرة واسعة لأنه يتم تغطية فعالياته الرياضية على المستوى الوطني. كما يندرج النادي تحت عباءة الدوري ويتمتع لذلك بوضع خاص. تأسس النادي في عام 1937 ولم يفز بأي لقب مهم إلا في بداية الستينات فقط. مع ذلك، فإن النادي أصبح حاضرا بقوة على الساحة الرياضية منذ عام 1985 مع وصوله باستمرار إلى التصفيات النهائية في مباريات الدوري. على الرغم من هذا، يُعاني النادي من أزمات مالية، بل إنه يضطر للإعتماد على المساعدات المالية في بعض الأحيان.

أما بالنسبة لمنطقة ليفنتينا العليا، فإن النادي يشكل عاملا اقتصاديا حيويا، إذ أن عددا قليلا من المطاعم والفنادق التي لم تغلق أبوابها بعد، تعتمد على إقبال المشجعين على المنطقة في العطلة الأسبوعية خلال إجراء المباريات. وبعد افتتاح خطوط السكك الحديدية الجديدة عبر جبال الألب التي تُرمز إليها اختصارا بـ neat)، كانت المنطقة ستصبح في طي النسيان. وهذا ما أدركه أيضا رجل الأعمال المصري سامح ساويريس الذي تبرع بمبلغ مليون فرنك خلال حملة التبرعات الأخيرة.

تاريخ المنافسة الطويل مع نخبة لوغانو

تحظى المباريات ضد نادي لوغانو بشعبية كبيرة ودائما ما يتم بيع كل التذاكر. والناديان مختلفان تماما. فنادي شمال تيتشينو فقير ويملك قلوب مشجعيه، أما فريق سوتوتشينيري Sottoceneri فمشجعوه أغنياء ولدى النادي أموال وفيرة. رغم ذلك، يتميز نادي أمبري - بيوتا بروح الكفاح والمقاومة. أما في هذه المباراة، فقد خسر النادي مرة أخرى أمام نادي سوتوتشينيري بهدف يتيم مقابل 4 أهداف.

 + إقرأ المزيد حول تاريخ الملاعب الرياضية

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك