تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

هواء أكثر نقاء نحو حظر شامل للتدخين في محطات القطار السويسرية ابتداء من عام 2019

Women smoking

يأمل غير المدخنين في سويسرا أن يتمكنوا من ركوب القطار دون الحاجة إلى المرور عبر غيوم من دخان السجائر.


(Keystone)

تدرس الشركة الفدرالية للسكك الحديدية في سويسرا إمكانية حظر شامل للتدخين في جميع محطاتها بحلول شهر ديسمبر 2018. وإلى حين توصل المشرفين على تسيير المؤسسة إلى اتخاذ قرار نهائي في منتصف العام المقبل، سيتم اختبار عدة مناطق خالية من التدخين في مواقع شتى من البلاد.

ونقلا عن وثيقة داخلية تسنى لها الإطلاع عليها، قالت صحيفة نويه تسورخر تسايتونغ الصادرة يوم الأربعاء 1 نوفمبر الجاري، إن شركة السكك الحديدية الفيدرالية تخطط لإدخال التغييرات المرتقبة بالتزامن مع بدء العمل بجدول الرحلات الجديد في شهر ديسمبر من العام القادم.

وفي مرحلة اختبارية تستمر اثني عشر شهرا، سيتم فحص ثلاثة خيارات بشأن حظر التدخين: إما محطة خالية تماما من التدخين؛ أو توفير مناطق يُسمح فيها بالتدخين على الأرصفة؛ أو تخصيص قاعات لفائدة المدخنين. وفي السياق، ذكرت فرانزيسكا فراي، المتحدثة باسم الشركة أنه لم يتم بعدُ تحديد المواقع والتفاصيل الدقيقة للإختبار، بيد أنها قالت إن "خمس أو ست محطات" ستشارك في التجربة.

بالإضافة إلى ذلك، ستجري استشارة الركاب، وتقييم التقارير الإعلامية إضافة إلى تحليل ما سيردُ في تعليقات وتفاعلات القراء.

ووفقا للشركة الفدرالية للسكك الحديدية، فإن التدخين في المحطات يُعتبر مسألة ثابتة في استطلاعات رأي المسافرين ومُستخدمي القطارات عموما..

للتذكير، تم حظر التدخين داخل القطارات السويسرية في شهر ديسمبر 2005، إلا أنه بالمقارنة مع محطات القطار في بلدان أوروبية أخرى، فإن المحطات السويسرية تتوفر على ترتيبات ليبرالية جدا فيما يتعلق بالتدخين. فعلى سبيل المثال، يُطبق حظر شامل للتدخين في محطات القطار بكل من فرنسا وإيطاليا والنمسا وهولندا وبلجيكا وإسبانيا. أما في ألمانيا والنرويج فلا يُمكن إشعال سيجارة إلا في مناطق أو منصات محددة سلفا.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

×