نقد ساخر لقضايا الهجرة "مُسلم" يُعالج مسائل الإندماج من خلال الكوميديا


شيفرة التضمين

في سلسلة جديدة يَعرضها التلفزيون السويسري العمومي الناطق بالألمانية، يلجأ الكوميدي السويسري - التركي ‘مُسلُم’ إلى استخدام أسلوب الفكاهة لإذكاء الوعي بشأن القضايا المُحيطة بالهجرة. (SRF / swissinfo.ch)

بدأت القناة الأولى للتلفزيون العمومي السويسري الناطق بالألمانية (SRF1) يوم 1 أبريل 2016 ببث سلسلة برامج جديدة تتناول المشهد الكوميدي في الكنفدرالية.

‘تلفزيون مُسلُم’ (MüslümTv) هو أحد برامج هذه السلسلة. أما الشخصية الكوميدية ‘مُسلُم’، فهي الإسم المسرحي لـسميح يافزانَر، الموسيقي والكوميدي السويسري - التركي المولود في بَرن. ومن خلال برنامجه السياسي الساخر، يرافق الجمهور ‘مُسلُم’، البطل المخالف للأعراف في محاولته للإندماج وإنتاج برنامج تلفزيوني مؤقت للمهاجرين المقيمين في سويسرا.

وتأتي العروض التلفزيونية لـ ‘مُسلُم’ في وقت يتصاعد فيه التوتر بين مكونات المجتمع السويسري، سيما مع الخط المتشدد الذي ينتهجه حزب الشعب اليميني المحافظ في سياسته المناهضة للهجرة. ويقول ‘مُسلُم’ إن الهدف من برنامجه ليس الإستفزاز ولكن تعزيز عملية الإندماج من خلال مخاطبة قيم إنسانية عالمية تتجاوز تسميات من قبيل "أجنبي" أو "سويسري".

وسوف تشهد هذه السلسلة الكوميدية الجديدة أيضا مشاركة الفنان الترفيهي دومينيك ديفيل (من كانتون لوتسرن)، والثنائي الكوميدي آنيت كورتي كورتي وميشال غامّينتالَر، في أعمال لا تركز على قضايا الهجرة بالضرورة.