أ ف ب عربي ودولي

بوتين يلتقي سيرغي ناريشكين الرئيس الجديد لجهاز الاستخبارات الخارجي

(afp_tickers)

عين الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الخميس رئيس البرلمان سيرغي ناريشكين رئيسا لجهاز الاستخبارات الخارجي.

في صور نقلها التلفزيون الروسي قال بوتين لناريشكين "انت، كحالنا جميعا، تدرك الوضع الذي نحن فيه، وتعي مدى اهمية هذا الجهاز لاستقرار بلدنا ونموه".

يتولى ناريشكين البالغ 61 عاما رئاسة الدوما (الغرفة السفلى في البرلمان) منذ 2011، واسمه مدرج في لوائح العقوبات للاتحاد الاوروبي بسبب الازمة الاوكرانية.

بدا الرجل المقرب من بوتين العمل معه في مطلع التسعينيات في بلدية سان بطرسبرغ. وتفيد سيرته الرسمية انه عمل سابقا في السفارة السوفياتية في بروكسل، فيما تقدمه وسائل الاعلام الروسية على انه عميل سابق في كا جي بي (الاستخبارات السوفياتية) على غرار بوتين.

ياتي تعيين ناريشكين بعد اقل من اسبوع على فوز حزب "روسيا الموحدة" الحاكم في الانتخابات التشريعية، حيث حصد اكثر من 50% من الاصوات وسيشغل 343 مقعدا في الدوما.

اما سلفه على راس الجهاز الاستخباري الخارجي رئيس الوزراء السابق ميخايل فرادكوف فتولى المنصب منذ 2007، وسينضم الى مجلس ادارة مؤسسة سكك الحديد الرسمية.

وجهاز الاستخبارات الخارجية خلفا للادارة العامة لكا جي بي.

وبعد سقوط الاتحاد السوفياتي اوكلت مهام هذا الجهاز الى فرعين منفصلين هما الاستخبارات الخارجية وجهاز الامن الاتحادي (اف اس بي) المكلف الاستخبارات الداخلية ومكافحة التجسس.

afp_tickers

  أ ف ب عربي ودولي