رفض شعبي لحدّ أدنى للأجور ولاقتناء مقاتلات جديدة

رفض الناخبون السويسريون يوم 18 مايو 2014 اعتماد حد أدنى قانوني للأجور، كما عارضوا اقتناء 22 طائرة مقاتلة من طراز "غريبن JAS39". في المقابل، أيدزا بأغلبية عريضة فرض حظر مهني على الأشخاص الذين أُدينوا في قضايا تتعلّق بالإستغلال الجنسي للأطفال، وإضافة مادة في الدستور الفدرالي تنص على حق الجميع في الحصول على رعاية صحية أساسية تتوفّر على معايير الجودة المطلوبة.

نتائج التصويت

أحدٌ انتخابي مثير في الكنفدرالية السويسريون يرفضون تحديد الأجر الأدنى واقتناءَ مقاتلات جديدة

لن يُعتمد أجر أدنى قانوني على المستوى الوطني في سويسرا بعد أن رفض الناخبون بأغلبية ساحقة مقترحا في هذا الإتجاه تقدم به اتحاد النقابات السويسرية.

أجر أدنى مضمون للجميع

وسّـــع الخيارات

اشتراء طائرات مقاتلة جديدة

رعاية صحية أساسية للجميع

مكافحة الإستغلال الجنسي للأطفال

تصويت 18 مايو: حماية الطفل مستغلّـو الأطفال جِنسياً يُواجِهون حظْـراً في التّعامل معهم مدى الحياة

بقلم

قد تكون أكثر القضايا إثارة للمشاعِر في مواجهة الناخبين السويسريين في تصويت يوم 18 مايو المقبل، هي المبادرة الشعبية الدّاعية إلى حَظر عمل مُستغلّي ...

محتوى إضافي حول الموضوع

المحتوى التالي يُدرج معلومات إضافية حول الموضوع

ملفات الإقتراعات في سويسرا

متابعة شاملة لجميع الملفات التي أعدتها swissinfo.ch لتغطية مجريات الإقتراعات الشعبية التي شهدتها سويسرا منذ عام 2013.