تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

حالة تأهب دائمة سويسرا تختبر مدى استعدادها للتعامل مع هجمات إرهابية مُفترضة

محطة بيزناو للطاقة النووية

خلال المحاكاة المرتقبة،  تتعرض محطة بيزناو للطاقة النووية الواقعة في شمال سويسرا إلى هجوم إرهابي مفترض.

(Keystone)

تستعد الحكومة الفدرالية والكانتونات والمدن السويسرية لإجراء مناورات تستمر 52 ساعة وتبدأ يوم 11 نوفمبر الجاري لمواجهة تهديد إرهابي وهمي، ينطوي على عطل نووي وابتزاز، ومن المنتظر أن يُشارك فيها حوالي 2000 شخص.

في سياق عرضها لسيناريو التدريبات الأمنيةرابط خارجي المتكاملة لعام 2019 (انظر الإطار المصاحب)، قالت وزيرة العدل والشرطة كارين كيلّر-سوتر يوم الخميس 31 أكتوبر: "إن سويسرا بلد آمن، ولكن يجب أن تكون مستعدة أيضًا". وأضافت أن "هذا لا يُعدّ مثيراً للقلق، بل وقاية من الأزمات".

+ إلى أي مدى تبدو سويسرا مُستعدة لحدوث كارثة نووية؟

تبعا لذلك، سوف تخضع الهياكل والعمليات الأمنية لاختبار جاهزيتها للتحرّك في حال وجود تهديد إرهابي طويل الأمد بهجمات على البنية التحتية الحيوية ومطالب ابتزازية وهجمات وشيكة.

في السياق، أعلنت وزارة الدفاع أن حوالي 70 منظمة في جميع أنحاء سويسرا ستشترك في القيام بهذه المناورات، والهدف من ذلك هو دراسة كيف يمكن للهياكل الأمنية المعنية التعامل مع مثل هذه الأزمات وكيف يمكن أن تعمل معًا في حالة التوتر والفزع الكبير.

المناورات التي تستند إلى استراتيجية سويسرا لمكافحة الإرهاب، التي قامت الحكومة الفدرالية ببلورتها قبل أربع سنوات بالتعاون مع الكانتونات.

وقد تم إجراء مثل هذه المناورات أوّل مرة في عام 2014، حيث تمثل سيناريو حالة الطوارئ في حصول نقص في الإمداد الكهربائي وانتشار وباء الإنفلونزا.

سيناريو مناورات عام 2019

يتمّ ارسال مرتكبي هجوم إرهابي على مدينة جنيف إلى السجن، وقبل حلول الذكرى الثانية للهجوم، يحدث عطل في محطة بيزناو للطاقة النووية، ثمّ تعلن "جبهة تحرير العالم" في شريط فيديو أنّها مسؤولة عن الهجوم وأن مثل هذه الأحداث ستزداد سوءًا ما لم يتم على الفور إطلاق سراح منفذي الهجوم.

علماً أنّ هذه المنظمة الوهمية "جبهة تحرير العالم" ترمي إلى هدم الغرب الصناعي الرأسمالي عبر الإرهاب والعنف والاستيلاء على السلطة، بهدف إقامة دولة "دون ممتلكات أو جشع". تقوم هذه الجبهة بالتلاعب بالرأي العام من خلال متصيدي الإنترنت والهجمات الإلكترونية، فتغمر قنوات الأخبار ووسائل التواصل الاجتماعية بالتقارير الكاذبة.

- استخدام الدعاية الموجهة والابتزاز السياسي والهجمات الإلكترونية.

- تهديد باستهداف البنية التحتية الحيوية.

- الهجوم على حشود الناس وتخليف حالات وفاة وإصابات كثيرة.

نهاية الإطار التوضيحي

Keystone-SDA/ث.س

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك