Navigation

أغلب طلاب الجامعات في سويسرا يعتزمون مواصلة الدراسات العليا

في ما يبدو نتيجة مباشرة للإصلاحات التي اعتمدت في سياق الإتفاقيات الأوروبية المنظمة للتعليم والتبادل الجامعي (أو ما يُعرف بنظام Bologna)، بات المزيد من الطلاب السويسريين يسعون إلى الحصول على درجة الباكلوريوس في وقت أسرع مما كان عليه الحال من قبل. ويتطلع معظم هؤلاء الآن إلى إستكمال دراساتهم العليا (Master).

هذا المحتوى تم نشره يوم 05 يناير 2011 - 14:49 يوليو,
swissinfo.ch مع الوكالات

وفي بيان صدر الأربعاء 5 يناير 2011 عن المكتب الفدرالي للإحصاء اتضح أن 90% من طلاب المؤسسات الجامعية السويسرية تشملهم حاليا الإتفاقيات الأوروبية المنظمة للتعليم والتبادل الجامعي. وكان نظام Bologna قد انطلق العمل به في عام 1999 في 29 بلدا أوروبيا، من ضمنها سويسرا، وقد اتسع تطبيقه لاحقا ليصل عدد البلدان المشاركة فيه حاليا 47 بلدا.

وقد صمم هذا النظام في جزء منه على الأقل لتيسير انتقال طلبة تلك البلدان عبر الجامعات المختلفة لغرض الدراسة، لكنه أثار بعض المشكلات في بلدان عديدة منها سويسرا، حيث يتابع الطلاب دراساتهم في مراحل ما بعد الثانوية في ثلاث مؤسسات تعليمية مختلفة تشمل الجامعات، والمعاهد التقنية العليا، ومعاهد تدريب المدرّسين. وكل واحدة من هذه المؤسسات لها متطلباتها ونظامها الخاص.

رغم ذلك، تشير الدراسة الجديدة الصادرة عن المكتب الفدرالي للإحصاء إلى أن ثلاثة أرباع طلاب التعليم الجامعي الذين بدأوا مشوارهم الجامعي في عام 2003  حصلوا على درجة الباكلوريوس في عام 2009. في المقابل، كان نظام التعليم السابق، مقارنة مع ذلك، لا يسمح إلا لثلثيْ الطلاب فقط بالحصول على شهادة جامعية أو دبلوم عالي خلال العشر سنوات التي تعقب بداية مشوارهم الجامعي.

وفي الوقت الذي يعتزم فيه 90% من طلاب المؤسسات الجامعية مواصلة دراساتهم العليا (Masters)، حيث لن يلتحق بسوق العمل سوى 10% منهم ، اتضح أن خُـمـُس طلاب المعاهد التقنية العليا وسدس  طلاب معاهد تكوين المدرسين فقط اختاروا مواصلة الدراسات العليا.

وتشير الدراسة السابقة أيضا إلى أن ثلث الطلاب الدارسين في سويسرا يحصلون على الباكلوريوس بعد أن يكونوا قد أنهوا دراساتهم في عدة مؤسسات تعليمية عليا، وأن أكثر من 20% منهم من أصول أجنبية.

مقالات مُدرجة في هذا المحتوى

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

تم إيقاف التعليقات بموجب هذه المقالة. يمكنك العثور على نظرة عامة على المناقشات الجارية مع صحفيينا هنا . ارجو أن تنضم الينا!

إذا كنت ترغب في بدء محادثة حول موضوع أثير في هذه المقالة أو تريد الإبلاغ عن أخطاء واقعية ، راسلنا عبر البريد الإلكتروني على arabic@swissinfo.ch.

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.