Navigation

أموال موبوتو تعود إلى ورثته

أعلنت الحكومة الفدرالية عن رفع التجميد، الذي كان مفروضا على ودائع موبوتو سيسي سيكو في سويسرا. وسيتمّ تسليم الأموال "على مضض" إلى ورثة ديكتاتور الزايير السابق.

هذا المحتوى تم نشره يوم 17 يوليو 2009 - 14:32 يوليو,

وفي بيان صدر يوم الخميس 16 يوليو، أعلنت وزارة الخارجية أنها تُـفرج مُـكرهةً عن 7.7 مليون فرنك لموبوتو، مثلما أمرت بذلك يوم الثلاثاء 14 يوليو أعلى هيئة جنائية سويسرية. وأعربت الوزارة عن "استيائها من هذه النتيجة، التي تضع حدّا لاثني عشر عاما من التجميد، استُـكشِـفت خلالها جميع الحلول".

وكانت الحكومة السويسرية قرّرت في شهر أبريل الماضي، تمديد التجميد إلى 31 أكتوبر 2009، في انتظار قرار من المحكمة الجنائية الفدرالية، التي رُفِـعت أمامها شكوى من طرف مارك بيث، أستاذ القانون الجنائي في جامعة بازل، الذي "تحرّك بصفته جهة خاصة".

ومنذ سقوط نظام موبوتو 1997، قامت السلطات السويسرية بتجميد الأموال المودعة في الكنفدرالية من طرف الديكتاتور الزاييري السابق. واليوم، أعربت الحكومة عن استيائها "لأنه لا يوجد حلٌّ آخر، سوى رفع إجراءات التجميد عن هذه الأموال".

وسعيا منها لتجنّـب تكرّر حالة من هذا القبيل، قررت الحكومة الفدرالية إطلاق مراجعة للقانون المعمول به حاليا.

Swissinfo.ch مع الوكالات

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

تم إيقاف التعليقات بموجب هذه المقالة. يمكنك العثور على نظرة عامة على المناقشات الجارية مع صحفيينا هنا . ارجو أن تنضم الينا!

إذا كنت ترغب في بدء محادثة حول موضوع أثير في هذه المقالة أو تريد الإبلاغ عن أخطاء واقعية ، راسلنا عبر البريد الإلكتروني على arabic@swissinfo.ch.

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.