Navigation

اعتقال 11 شخصاً مشتبه في انضمامهم إلى جماعات متطرفة

شارك نحو مائة شرطي في المداهمات التي وقعت يوم 29 أكتوبر 2019 في مقاطعات زيورخ وبرن وشافهاوزن. Keystone / Anthony Anex

شنّت الشرطة السويسرية الثلاثاء عمليات دهم واسعة استهدفت 11 شخصا يشتبه في ارتباطهم بجماعات إسلامية متطرفة، بينهم مقاتل أجنبي وعدد من القصّر، بحسب ما أعلن عنه الأدعاء العام الفدرالي.

هذا المحتوى تم نشره يوم 30 أكتوبر 2019 - 16:32 يوليو,
Keystone-SDA//م.ا.

وبحسب ما جاء في بيان صادر عن مكتب المدعي العام الفدراليرابط خارجي، فقد شارك نحو مائة شرطي في المداهمات التي توزعت على كانتونات زيورخ وبرن وشافهاوزن،

إجمالا، استهدفت الحملة أحد عشر شخصاً يُشتبه في انتهاكهم القانون السويسري بانضمامهم إلى منظمات إجرامية على غرار القاعدة وتنظيم "الدولة الإسلامية".

وأوضح مكتب المدعي العام الفدرالي أن ستة من الموقوفين بالغون من ضمنهم مقاتل أجنبي عاد إلى سويسرا، وكان قد حُكم عليه في السابق لانتهاكه قوانين مكافحة الإرهاب في البلاد. 

الإدعاء العام الفدرالي قال أيضا إن الجهادي العائد وُضع قيد الاحتجاز بانتظار صدور حكم قضائي نهائي بشأن التحفظ عليه قيد التوقيف الاحتياطي حتى محاكمته.  

وأفاد البيان أن النيابة العامة طلبت إبقاء الجهادي مع فرد آخر قيد التوقيف الاحتياطي بانتظار صدور حكم نهائي. يّذكر أن باقي المتهمين هم شباب قُصر.

يُشار إلى أن المداهمات جاءت في أعقاب تنسيق المدعي العام الفدرالي مع أجهزة الشرطة في كانتونات برن وزيورخ وشافهاوزن ومع الأجهزة المعنية بالأحداث في كل من برن وفينترتور.

كما جاءت هذه العمليات بعد أقل من أسبوع على إصدار مكتب المدعي العام الفدرالي بالتنسيق مع المحكمة الجنائية الفدرالية لائحتي اتّهام بحق رجليْن آخرين متّهميْن بدعم تنظيم "الدولة الإسلامية" والانتماء إليه، وبتجنيد مقاتلين للالتحاق به.

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.