Navigation

الإنتعاش الإقتصادي في سويسرا يعود بالنفع على الصناعة والخدمات

تشير دراسة شملت حوالي 140 شركة سويسرية أشرفت على إنجازها المؤسسة المالية الاستشارية IFBC (مقرها زيورخ) أن المؤسسات النشطة في مجالات التجارة والصناعة والخدمات تستفيد أكثر من غيرها من حالة الإنتعاش الاقتصادي السائدة حاليا، لكن الدراسة لم تشمل قطاعيْ المالية والعقارات.

هذا المحتوى تم نشره يوم 05 يونيو 2011 - 16:47 يوليو,
swissinfo.ch مع الوكالات

وأشارت الدراسة التي نشرت نتائجها يوم السبت 4 يونيو أنه تم فحص الأرباح التشغيلية وكذلك النفقات ومعدل الأصول المالية. وطبقا للبيان الصادر للغرض، سجلت جميع القطاعات - بإستثناء القطاع الصحي - نموا للأرباح مقارنة بعام 2010.

ووفقا لمنجزي هذه الدراسة، تعد النتائج المسجلة على وجه الخصوص في كل من قطاعيْ الصناعة والخدمات متميّزة بشكل خاص. ففي الوقت الذي لم تحقق فيه سوى 5% من هذه الشركات نموا في عام 2009، ارتفعت النسبة إلى 88 ٪ في 2010. وخلص الباحثون إلى أن مستوى الأرباح في هذه الشركات قد تراجع في الفترة القصيرة التي أعقبت اندلاع الأزمة، قبل أن تعود إلى الإرتفاع من جديد.

وتتحدد نسبة الربح بحسب أرقام المبيعات، وأيضا بحسب الإدارة الجيدة للنفقات، وبحسب قيمة رأس المال. وقد نجحت حوالي 35% من الشركات التي شملتها الدراسة في تحسين أدائها على مستوى هذه المؤشرات الثلاث، مقابل 6% في السنوات السابقة. كما استفاد قطاعا الصناعة والخدمات بشكل ملحوظ من الإنتعاش مقارنة مع القطاعات الأخرى.

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

تم إيقاف التعليقات بموجب هذه المقالة. يمكنك العثور على نظرة عامة على المناقشات الجارية مع صحفيينا هنا . ارجو أن تنضم الينا!

إذا كنت ترغب في بدء محادثة حول موضوع أثير في هذه المقالة أو تريد الإبلاغ عن أخطاء واقعية ، راسلنا عبر البريد الإلكتروني على arabic@swissinfo.ch.

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.