تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

البحث عن عمل الباحثون عن عمل في الخارج يستنزفون معاشات البطالة

portuguese flag

في عام 2018، حوالي 28% من منح البطالة التي استفاد منها أشخاص يوجدون في الخارج كانت في صالح أفراد في البرتغال.

(Keystone)

ارتفع عدد المستفيدين من معاشات البطالة في سويسرا ممن يبحثون عن فرص عمل في بلدان الاتحاد الأوروبي بشكل كبير خلال السنوات الخمس الماضية. ووفق بيانات حكومية قامت صحيفة "سونتاغس بليك" بتحليلها، يمثّل الأجانب الذين كانوا يعملون في سويسرا ثم عادوا إلى بلدانهم القسم الأكبر من الذين يتلقون منح البطالة حاليا.

وينص القانون في سويسرا على أن أي شخص يغادر عمله يحق له التمتّع بمعاشات بطالة إذا توفّرت شروط معيّنة. وفي العموم تساوي هذه المنحة الشهرية ما قدره 70 إلى 80% من آخر أجر شهري كان يتلقاه المستفيد مع بعض القيود بحسب الكانتون الذي يقيم فيه المعني بالأمر. وحاليا، عدد كبير من المستفيدين من منح البطالة السويسرية هم من الأجانب الذين يبحثون عن فرص عمل. وفي حين كان عدد طلبات ارسال منح البطالة إلى الخارج 1530 مطلبا قبل خمسة اعوام ، ارتفع هذا العدد سنة 2018 ليصل إلى 3540، وفقا لأرقام جديدة كشفت عنها أمانة الدولة للشؤون الإقتصادية (SECO). رابط خارجي

وذكرت صحيفة "سونتاغس بليك" أن عدد الذين يعلمون وجود نص في القانون يسمح للأجانب والباحثين عن العمل بتصدير معاشات البطالة إلى دولة من دول الاتحاد الأوروبي لمدة تصل إلى ثلاثة أشهر عدد قليل. وينص القانون على أنه بإمكان العاطلين عن العمل الاستفادة من هذه المعاشات أثناء البحث عن وظيفة خارج سويسرا، بشرط التسجيل في مركز للتشغيل في بلد آخر واستيفاء معايير أخرى منصوص عليها.

+ سويسرا تسجّل في عام 2018 ادنى معدّل للبطالة خلال العشر سنوات الأخيرة

معظم الذين يستفيدون من خيار تصدير معاشات البطالة هم أجانب اختاروا العودة إلى أوطانهم الأصلية. ويقول فابيان ماينفيش، المتحدث الرسمي باسم أمانة الدولة للشؤون الإقتصادية: "إذا أصبح العثور على وظيفة في سوق العمل السويسرية صعباً، فإن بعض الباحثين عن عمل يفضّلون الانتقال إلى حيث يعتقدون أنه بإمكانهم العثور عن فرص أفضل، في بلدهم الأصلي مثلا".

وتظهر البيانات الحكومية أن معظم طلبات تصدير منح البطالة إلى الخارج في عام 2018 كانت في اتجاه مكاتب التشغيل في البرتغال. وبالفعل 28% من الطلبات التي تلقت ردودا إيجابية (1003 افراد) قدّمتها مكاتب في البرتغال، مقابل 16% فقط (575 فردا) من مكاتب في ألمانيا. ويرجع هذا الفارق في الأرقام إلى كون عدد الألمان الذين غادروا سويسرا بشكل نهائي في عام 2018 يتجاوز عدد البرتغاليين الذين قاموا بذلك (13980 فردا مقابل 10,254 فردا).

البحث عن تفسيرات

هناك القليل من الأسباب التي يُعتقد أنها تقف وراء هذه الزيادة في طلبات تصدير معاشات البطالة إلى بلدان الإتحاد الأوروبي. وأحد هذه الأسباب تحسّن فرص العمل خارج سويسرا في السنوات الاخيرة وفقا للوسي ريبال، الناطقة باسم وزارة الإقتصاد والتشغيل.

وقد يعود ذلك  أيضا للتعديل الذي أدخل على القانون المنظم لمنح البطالة خلال السنوات القليلة الماضية، وهو تعديل أزاح الشرط الذي ينص على أن المستفيد من منحة البطالة يجب أن يبحث عن فرصة عمل أوّلا في سويسرا. لكن السيدة ريبال لا تستبعد أيضا أن امكانيات الاستفادة من منح البطالة في الخارج قد باتت معروفة أكثر من قبل لدى الكثير من الباحثين عن الشغل". 

العمل الموسمي لماذا تُدفع معاشات البطالة السويسرية في البرتغال؟

يُمكن للعديد من العمال الأجانب المُطالبة بتلقي معاشات البطالة في بلدهم الأًصلي أثناء فترات الراحة الشتوية. فسويسرا مُلزمة بدفع هذه الأموال بموجب ...

SonntagsBlick/ع.ع

وسوم

Neuer Inhalt

Horizontal Line


تابعُونا على إنستغرام

تابعُونا على إنستغرام

تابعُونا على
إنستغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك