Navigation

التدخل في ليبيا: قافلة عسكرية بريطانية تعبر سويسرا

عبرت قافلة مكونة من عشرين مركبة عسكرية بريطانية يوم الاثنين 21 مارس الجاري الأراضي السويسرية من بازل شمالا إلى كياسو جنوبا (كانتون التتشينو). ووافقت الحكومة الفدرالية على مرور القافلة على أساس القرار 1973 لمجلس الأمن الدولي حول ليبيا.

هذا المحتوى تم نشره يوم 22 مارس 2011 - 10:59 يوليو,
swissinfo.ch مع الوكالات

وجاء في بيان صادر عن الحكومة السويسرية مساء الإثنين أن القافلة كانت تنقل أفرادا ومعدات لصيانة الطائرات، وأنها اصطحبت من قبل الأمن العسكري السويسري. وفي رده على سؤال لوكالة الأنباء السويسرية، لم يحدد المتحدث باسم الحكومة أندري سيمونازي لا مكان انطلاق رحلة القافلة ولا مقصدها.

ويرتبط الطلب الذي تقدمت به بريطانيا  لعبور الأراضي السويسرية بالتدابير المفروضة من قبل الأمم المتحدة ضد ليبيا. وحسب المتحدث باسم الحكومة الفدرالية، لم تتلق هذه الأخيرة (لحد نشر هذا النبـأ) طلبات أخرى لعبور الأراضي السويسرية أو التحليق فوقها.

وشدد بيان الحكومة السويسرية على أن مرور القافلة يتفق مع قانون الحياد. ويذكر أن سويسرا، بصفتها عضوا في الأمم المتحدة، ملزمة بتطبيق العقوبات التي يقررها مجلس الأمن.

وكان هذا الأخير قد اعتمد يوم الخميس الماضي 17 مارس قرارا يجيز استخدام القوة ضد نظام معمر القذافي. ويدعو نص القرار إلى وقف فوري لإطلاق النار في ليبيا، كما يخول المجتمع الدولي اتخاذ "جميع التدابير الضرورية" لحماية المدنيين والسهر على احترام منطقة الحظر الجوي التي فرضها على ليبيا.

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

متوافق مع معايير الصحافة الموثوقة

متوافق مع معايير الصحافة الموثوقة

المزيد: SWI swissinfo.ch تحصل على الاعتماد من طرف "مبادرة الثقة في الصحافة"

تم إيقاف التعليقات بموجب هذه المقالة. يمكنك العثور على نظرة عامة على المناقشات الجارية مع صحفيينا هنا . ارجو أن تنضم الينا!

إذا كنت ترغب في بدء محادثة حول موضوع أثير في هذه المقالة أو تريد الإبلاغ عن أخطاء واقعية ، راسلنا عبر البريد الإلكتروني على arabic@swissinfo.ch.

مشاركة

غيُر كلمة السر

هل تريد حقاً حذف ملف المستخدم الشخصي الخاص بك؟