Navigation

التعاون التنموي السويسري واجه كوارث إنسانية كُبرى في عام 2010

ارتفعت مبالغ المساعدات الإنمائية الرسمية السويسرية في عام 2010 إلــى قُرابة 2,4 مليار فرنك سويسري، أو ما يعادل 0,41% من إجمالي الناتج الداخلي. وتظل هذه النسبة أقل من المتوسط مقارنة مع بلدان منظمة التعاون والتنمية الاقتصادية (0,49%).

هذا المحتوى تم نشره يوم 12 يوليو 2011 - 10:55 يوليو,
swissinfo.ch مع الوكالات

جاءت هذه المعطيات في التقرير السنوي المشترك لعام 2010 الذي نشرته الوكالة السويسرية للتنمية والتعاون (DEZA) وكتابة الدولة للشؤون الاقتصادية (SECO) بشأن التعاون الدولي لسويسرا.

ويسلط التقرير الضوء على أهم النتائج التي حققها التعاون السويسري على المستويين الثنائي ومتعدد الأطراف في مجال مكافحة عدم المساواة، والفقر، والبؤس في العالم. كما يـعرض الإسهامات السويسرية في الحد من المخاطر العالمية مثل تغير المناخ، والأمن الغذائي، والهجرة، وإدارة المياه، والإدارة الاقتصادية.

وجاء في البيان الذي أصدرته وزارة الخارجية السويسرية وكتابة الدولة السويسرية للشؤون الاقتصادية بهذه المناسبة يوم 11 يوليو الجاري في العاصمة الفدرالية برن، أن عام 2010 شهد حدوث كوارث إنسانية كبرى بلغ عدد ضحاياها 295000 شخصا، وسببت خسائر بلغت قيمتها 130 مليار دولار. ونوه البيان إلى أن هيئات المساعدة الإنسانية التابعة للكنفدرالية ردت الفعل بصورة سريعة ودقيقة ومنسقة أمام تلك الأحداث.

كما أشار التقرير إلى أن التعاون الثنائي السويسري في مجال التعاون والتنمية يركز على العديد من البلدان التي تحظى بالأولوية في برامج الوكالة السويسرية للتنمية والتعاون في إفريقيا - من ضمنها بلدان في منطقة البحر الأبيض المتوسط - وفي آسيا، وأمريكا اللاتينية، وأوروبا الشرقية.

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

تم إيقاف التعليقات بموجب هذه المقالة. يمكنك العثور على نظرة عامة على المناقشات الجارية مع صحفيينا هنا . ارجو أن تنضم الينا!

إذا كنت ترغب في بدء محادثة حول موضوع أثير في هذه المقالة أو تريد الإبلاغ عن أخطاء واقعية ، راسلنا عبر البريد الإلكتروني على arabic@swissinfo.ch.

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.