Navigation

التيتشينو: اليمين المتشدد يعزز حضوره داخل حكومة الكانتون

حققت رابطة التيتشينو (يمين متشدد)، التي يتزعمها جوليانو بينياسكا نصرا حاسما في الإنتخابات التي شهدها كانتون التيتشينو يوم الاحد 10 أبريل 2011. هذه الحركة ذات النزعة الشعبوية والتي نشأت سنة 1991 أصبحت ممثلة بعضويْن في حكومة الكانتون. وفي الوقت الذي خسر فيه الحزب الليبرالي الراديكالي مقعدا، حافظ الحزب الإشتراكي والحزب المسيحي الديمقراطي على مستوى تمثيلهما.

هذا المحتوى تم نشره يوم 11 أبريل 2011 - 10:21 يوليو,
swissinfo.ch مع الوكالات

وقد حصلت الرابطة على 30% تقريبا من مجموع الأصوات، أي بما يزيد عن 8% مقارنة بما حصلت عليه في انتخابات 2007. وهذا الفوز ضمن لها مقعدا ثانيا في الحكومة على حساب الحزب الليبرالي الراديكالي، والذي لم يفلح في الحفاظ على مقعد غابيالي جيندوتي، ممثله على مستوى مجلس الشيوخ.

ومثلما كان متوقعا، إستطاعت رابطة التيتشينو كسب ثقة الناخبين وأن تصبح القوة السياسية الأولى في الكانتون بالمراهنة على ورقة الهجرة واليد العاملة عبر الحدود. كما إستفادت هذه الأخيرة من دعم ومساندة أنصار حزب الشعب، هذا الحزب الذي لم يرشح أحدا من أعضائه لمجلس الشيوخ.

وبسبب حصيلة انتخابات الاحد، بات الليبيراليون الراديكاليون القوة السياسية الثانية في كانتون التيتشينو بقوة إنتخابية توازي 24.7% بعد حوالي قرن من الهيمنة (28% سنة 2007)، يليهم المسيحيون الديمقراطيون بمعدل 19.9%، ثم الإشتراكيون بحوالي 16.3%.  

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.