Navigation

الخارجية السويسرية تنتقل من الإشتراكيين إلى الراديكاليين

بيرسيه، بوركالتر Keystone

أصبح ديديي بوركالتر (على اليمين)، وزير الخارجية في التشكيلة الحكومية السويسرية الجديدة، في حين أسندت حقيبة الشؤون الداخلية إلى القادم الجديد آلان بيرسيه (على اليسار).

هذا المحتوى تم نشره يوم 16 ديسمبر 2011 - 17:36 يوليو,

يوم الجمعة 16 ديسمبر 2011، أعيد توزيع الحقائب في الحكومة الفدرالية. وتبعا لذلك، أصبحت وزارة الخارجية السويسرية التي أدارتها على مدى تسعة أعوام الإشتراكية ميشلين كالمي - ري تحت مسؤولية الليبرالي الراديكالي ديديي بوركالتر. في المقابل، آلت وزارة الشؤون الداخلية (تشمل الصحة والثقافة والتأمينات الإجتماعية والتعليم) إلى الوزير الإشتراكي الجديد آلان بيرسيه. أما بقية الحقائب الوزارية (الدفاع والمالية والإقتصاد والعدل والمواصلات) فلم يطرأ عليها أي تغيير. (KEYSTONE/Peter Schneider)

Keystone

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

تم إيقاف التعليقات بموجب هذه المقالة. يمكنك العثور على نظرة عامة على المناقشات الجارية مع صحفيينا هنا . ارجو أن تنضم الينا!

إذا كنت ترغب في بدء محادثة حول موضوع أثير في هذه المقالة أو تريد الإبلاغ عن أخطاء واقعية ، راسلنا عبر البريد الإلكتروني على arabic@swissinfo.ch.

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.