Navigation

Skiplink navigation

السعودية واثقة من انتهاج إدارة بايدن سياسات تحافظ على الاستقرار الإقليمي

وزير الخارجية السعودي الأمير فيصل بن فرحان آل سعود في برلين يوم 19 أغسطس آب 2020. صورة لرويترز من ممثل عن وكالات الأنباء. reuters_tickers
هذا المحتوى تم نشره يوم 21 نوفمبر 2020 - 21:49 يوليو,

من مروة رشاد وراية الجلبي

الرياض/بيروت (رويترز) - قال وزير الخارجية السعودي يوم السبت إنه واثق في أن الإدارة الأمريكية القادمة بقيادة جو بايدن ستنتهج سياسات تساعد على الاستقرار الإقليمي.

وقال الأمير فيصل بن فرحان آل سعود لرويترز في مقابلة افتراضية على هامش قمة زعماء مجموعة العشرين التي تستضيفها بلاده "إنني واثق في أن إدارة بايدن ستواصل السياسات التي تأتي في صالح الاستقرار الإقليمي".

وتابع الوزير أن البلدين تربطهما علاقات جيدة منذ أكثر من 75 عاما مضيفا أن "أي مناقشات سنجريها مع الإدارة المقبلة ستفضي إلى تعاون أقوى".

وأشار الأمير فيصل إلى أن تصنيف واشنطن جماعة الحوثي، المتحالفة مع إيران، في اليمن منظمة إرهابية سيكون "ملائما تماما". وترى واشنطن الجماعة امتدادا لنفوذ إيران في المنطقة.

وقالت مصادر لرويترز إن إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب تهدد بوضع الجماعة على القائمة السوداء في إطار سياسة "الضغوط القصوى" التي تنتهجها واشنطن مع طهران.

وارتبط ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان بعلاقة شخصية وثيقة بترامب وخففت تلك العلاقة من الانتقادات الدولية لسجل حقوق الإنسان بالمملكة والتي أثارها مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي ودور الرياض في حرب اليمن واحتجاز نشطاء في مجال الدفاع عن حقوق المرأة.

وقد تصبح هذه القضايا الآن نقاط خلاف بين بايدن والسعودية.

(تغطية صحفية مروة رشاد في الرياض وراية الجلبي في بيروت - إعداد معاذ عبد العزيز للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن)

مشاركة