تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

السلطات السورية تمنح الصليب الأحمر "إمكانيات أفضل" للوصول إلى أماكن الإضطرابات

قالت اللجنة الدولية للصليب الاحمر يوم الثلاثاء 21 يونيو إن سوريا وافقت على توسيع نطاق وصول عاملي المنظمة الى المدنيين والمناطق التي تشهد احتجاجات.

وأشار جاكوب كيلينبرغر رئيس اللجنة الدولية للصليب الاحمر في بيان صدر بعد محادثات استمرت يومين مع مسؤولين سوريين كبار في العاصمة دمشق إلى أن "المناقشات تركزت بشكل كامل على المسائل الانسانية وكانت صريحة وعملية".

وحتى الآن سُمح للجنة بزيارات محدودة فقط لعدد من المدن بينها درعا. وتطالب اللجنة بالسماح لها بالوصول إلى المناطق المختلفة بلا قيود.

وقال كيلينبرغر "كان المسؤولون السوريون متفهمين ووافقوا على تيسير دخول اللجنة الدولية للصليب الاحمر والهلال الاحمر العربي السوري لمناطق الإضطرابات ... وسأتابع عن كثب كيفية تنفيذ هذا التفاهم". وأضاف الدبلوماسي السويسري السابق أن السلطات السورية عبرت أيضا عن "استعدادها لمناقشة شروط" زيارات اللجنة الدولية للمعتقلين، معتبرا أن هذه "خطوة أولى للإمام".

وأصدر الرئيس السوري بشار الاسد يوم الثلاثاء 21 يونيو مرسوما منح بموجبه عفوا عاما وذلك بعد يوم من تعهده باجراء إصلاحات واسعة ولكن غامضة في محاولة لتهدئة الإحتجاجات الشعبية المستمرة منذ ثلاثة اشهر ضد حكمه. وتقول جماعات حقوقية سورية إن 1300 مدنيّ على الأقل قتلوا واعتقل عشرة آلاف آخرين منذ مارس الماضي.

وأشارت اللجنة الدولية للصليب الأحمر إلى أن كيلينبرغر التقى مع رئيس الوزراء عادل سفر ووزير الخارجية وليد المعلم ورئيس الهلال الاحمر العربي السوري عبد الرحمن العطار ومتطوعين في الهلال الاحمر.

swissinfo.ch مع الوكالات


وصلات

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

×