السويسريون يتوجهون بكثافة إلى الجبال والبحيرات بعد تخفيف إجراءات الإغلاق

يستمتع الناس بطقس الربيع الدافئ على شاطئ لوزان فيدي في 1 يونيو 2020. Keystone / Laurent Gillieron

قام  السكان في سويسرا بزيارة أماكن الجذب السياحي في البلاد بأعداد كبيرة خلال عطلة نهاية الأسبوع الطويلة بمناسبة عيد العنصرة، وذلك في تزامن مع تخفيف الحكومة لإجراءات الإغلاق، ما أدى إلى تعطّل حركة المرور في العديد من الطرق.

Keytone-SDA/ث.س

بعد تخفيف إجراءات الإغلاق التي فُرضت من أجل السيطرة على انتشار عدوى فيروس كورونا المستجد بشكل أكبر في 30 مايو – مما سمح بالتجمعات لما يصل إلى 30 شخصًا – خرج السكان في جميع أنحاء البلاد عبر وسائل النقل الخاصة العامة خلال عطلة نهاية الأسبوع الطويلة لزيارة الجبال والبحيرات.

في كانتون برن الواقع في وسط سويسرا، على سبيل المثال، وردت أنباء عن تسجيل ازدحام في حركة المرور يوم الأحد 31 مايو مع توجه الناس إلى إنترلاكن وجبال بيرنيز أوبرلاند، كما لوحظ اكتظاظ شديد بالقرب من أماكن الجذب السياحي في كانتونات غلاروس وتسوغ وأبنزل - رودس الداخلية، وقد اضطرت شرطة غلاروس إلى إغلاق عدة طرق بسبب ازدحام حركة المرور.

كما شهد وادي فيرزاسكا الشهير في كانتون تيتشينو في جنوب سويسرا تدفقًا كبيرًا للسياح.

هل ترغب في السباحة؟

في جنيف، تم فتح 30 شاطئًا ومنطقة سباحة على ضفاف بحيرة ليمان للجمهور لأول مرة، مع توصية الزوار بمواصلة احترام تدابير "مسافة الأمان الاجتماعي". أما في لوزان، فقد فرضت السلطات حظرًا يمنع السيارات من استخدام طريق محاذية للبحيرة (على مستوى منتزه أوشي) يمتد طيلة فصل الصيف .

وأبلغت خدمة حافلات البريد السويسري عن حصول ازدحام شديد على متن رحلاتها، خاصة في الطرق المؤدية إلى نقاط انطلاق ممرات المشي لمسافات طويلة في المناطق الجبلية، وفقًا للمتحدثة باسم الخدمة فاليري جيرل. وبالنسبة للقطارات، كانت معدلات الإشغال تختلف من وجهة إلى أخرى، لتصل إلى 80% كحد أقصى على مستوى بعض الخطوط.

وفي حين كانت هناك تقارير قليلة عن اصطدامات مع الشرطة، اضطر ضباط في زيورخ للتدخل عشر مرات لمنع تجمعات كبيرة من راكبي الدراجات والأشخاص الذين يجتمعون في مناطق محاذية للبحيرة هي مخصصة للعامة، ولكنها لاتزال مغلقة.

من ناحية أخرى، أفادت منظمة المساعدة الجوية ريجا بتنفيذ ما مجموعه 130 مهمة إنقاذ خلال عطلة نهاية الأسبوع، بما في ذلك انتشال متنزهين تقطعت بهم السبل أو سائقين أصيبوا بجروح في مناطق جبلية.

تم تخفيف العديد من إجراءات الإغلاق غير المسبوقة في سويسرا بسبب التطور الإيجابي المتعلق بوباء كوفيد – 19، بما في ذلك تخفيف بعض القيود على الحدود. ومع ذلك، لا يستطيع معظم السويسريين الآن مغادرة البلاد. وتخطط الحكومة لرفع القيود المفروضة على السفر مع فرنسا وألمانيا والنمسا في يوم 15 يونيو، ولكنها أبلغت جارتها الجنوبية إيطاليا أن الحديث عن رفع القيود على الحدود معها ابتداء من 3 يونيو هو أمر "سابق لأوانه"، رغم إعلان إيطاليا عن ذلك.

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة