الصحفي العراقي منتظر الزيدي يصل إلى جنيف

بثت القناة الأولى للتلفزيون السويسري الناطقة بالفرنسية TSR صورا تؤكد أن منتظر الزيدي الصحافي العراقي الذي اشتهر في العالم أجمع إثر رشقه للرئيس الأمريكي السابق جورج بوش بالأحذية قد وصل إلى مطار جنيف يوم الثلاثاء 13 أكتوبر 2009 بعد أن منحته سويسرا تأشيرة دخول سياحية بثلاثة أشهر.

هذا المحتوى تم نشره يوم 14 أكتوبر 2009 - 13:01 يوليو,

الصحفي العراقي الذي كان مرفوقا بشقيقه وصل إلى جنيف في رحلة قادمة من بيروت واستقبل في مطار كوانتران الدولي من طرف محاميه السويسري ماورو بوجيا.

وكان راشق الرئيس الأمريكي بالأحذية الذي سجن تسعة أشهر في العراق قد تحصل الأسبوع الماضي على تأشيرة سياحية بثلاثة أشهر لدخول سويسرا. وفي ردّ على سؤال لوكالة الأنباء السويسرية أفاد المحامي بوجيا بأن التأشيرة تتيح إمكانية الدخول إلى البلاد مرات متعددة.

وكان الصحفي العراقي قد تقدم في شهر مارس الماضي بطلب للحصول على اللجوء في سويسرا عن طريق محاميه في جنيف إلا أن الأستاذ بوجيا صرح بأن الزيدي قد سحب طلبه مشيرا إلى أنه لو تمسك بطلبه "لتم تعطيله أثناء الإجراءات".

وأضاف المحامي السويسري أن الصحافي العراقي يرغب في أن يتمكن من السفر "من أجل تقديم شهادته عما يعيشه الشعب العراقي".

وحسب المحامي ماورو بوجيا، فإن منتظر الزيدي يعتزم إنشاء مؤسسة ستتخذ من جنيف مقرا لها وستفتتح مكتبا آخر لها في بيروت. وأوضح الأستاذ بوجيا أن هذا الهيكل "سيُمول عن طريق التبرعات": ومع أنه لم يقدم المزيد من التفاصيل حول هذه النقطة، إلا أن التلفزيون السويسري الناطق بالفرنسية ذكر في نشرته الرئيسية مساء الثلاثاء 13 أكتوبر أن المؤسسة المرتقبة "ستهتم بالأرامل واليتامى في العراق".

swissinfo.ch مع الوكالات

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة