تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

الصليب الأحمر يحث سوريا على السماح بوصول مُسعفين لجرحى ومعتقلين

في جنيف، دعت اللجنة الدولية للصليب الاحمر سوريا يوم الثلاثاء 3 مايو الى السماح للعاملين في مجال الصحة بالوصول بشكل امن وفوري لجرحي اصيبوا في احتجاجات دموية في مدينة درعا الجنوبية والسماح لهم بزيارة المعتقلين.

وقالت اللجنة إن السلطات السورية تقترب من السماح للصليب الاحمر والهلال الاحمر السوري بزيارة مستشفيات في الريف حول العاصمة دمشق في الايام المقبلة. ولكنها أضافت أن من المهم الوصول لدرعا مهد التظاهرات المطالبة بالديمقراطية حيث ترددت انباء عن وقوع عدد كبير من الضحايا. وتابعت انه لم يسمح حتى للهلال الاحمر السوري بدخول درعا.

 وقال هشام حسن المتحدث باسم الصليب الاحمر في جنيف "حتى الان ثمة قيود على دخول مناطق معينة. نحتاج لاتاحة فرصة أكبر للوصول بصفة خاصة في الجنوب وهنا انا اتحدث عن درعا."

في سياق متصل، قال شهود لرويترز عبر الهاتف إن قوات الأمن قصفت الحي القديم في درعا يوم السبت 30 أبريل وداهمت المنازل واعتقلت رجالا تحت سن الاربعين يوم الأحد 1 مايو. وقالت جماعات حقوقية إن قوات الامن السورية قتلت 560 شخصا على الاقل منذ اندلاع الانتفاضة في درعا في 18 مارس 2011.

وقالت اللجنة إنها سلمت امدادات طبية لبعض المستشفيات. ويبذل المسعفون قصارى جهدهم لإجراء الاسعافات الأولية واجلاء الضحايا من بعض المناطق ولكن ينبغي ان يقوموا بعملهم بشكل آمن واحترام مهمة سيارات الإسعاف. وقالت ماريان جاسر رئيسة بعثة الصليب الاحمر في دمشق: "من المُلحّ أن تصل الخدمات الطبية ومسعفون يقومون باسعافات اولية وغيرهم يضطلعون بمهام تنقذ ارواحا لمن يحتاجونهم سريعا."

وأضافت اللجنة الدولية للصليب الأحمر أنه ينبغي معاملة جميع من اعتقلوا في أعقاب أعمال العنف وتظاهرات على مدار أسابيع في سوريا بشكل انساني وأن يُحتجزوا في ظروف لائقة. وتقدم التقارير السرية عن زيارات السجون لسلطات الاعتقال فقط. وقال حسن: "نريد أن نزور من اعتقلوا لصلتهم بأعمال العنف الحالية وكذلك المعتقلين في سوريا بصفة عامة كما نفعل في أماكن أخرى في تونس والأردن ولبنان وليبيا".

swissinfo.ch مع الوكالات


وصلات

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

×