Navigation

الصين تعلن اختتام معرض شنغهاي الدولي

اعتبرت الصين أن معرض شنغهاي الدولي، وهي أكبر تظاهرة سياحية نظمتها في تاريخها أغلقت أبوابها يوم الأحد 31 أكتوبر، كانت بمثابة "نجاح مذهل" وسمحت باستقطاب 72 مليون زائر في غضون ستة أشهر.

هذا المحتوى تم نشره يوم 01 نوفمبر 2010 - 16:46 يوليو,
سويس إنفو مع الوكالات

في المقابل، استقبل الجناح السويسري في المعرض حوالي 3 ملايين زائر، وهو رقم يفوق بكثير ما كان يتوقعه المنظمون السويسريون وذلك بالرغم من المشاكل التقنية التي أدت إلى تعطل أهم عنصر مستقطب للأنظار (أي المصعد الجبلي) حوالي نصف فترة المعرض.

ويوم الأحد أيضا، وصف الوزير الأول الصيني وين جياباوو المعرض بأنه "كان حدثا خارقا للعادة، سمح بجمع زوار من مختلف أنحاء العالم".

وكانت الصين قد أنفقت 4،3 مليار دولار على هذا الحدث، كما خصصت عدة مليارات إضافية لتطوير البنية التحتية وتحسين الطرق والمطارات وباقي المنشآت العمومية في مدينة شانغهاي.

وقد هدف المعرض الضخم الذي استمر لمدة ستة أشهر إلى إظهار بروز الصين كقوة صناعية عصرية، واستقطب بالدرجة الأولى زوارا من داخل الصين معظمهم من الناس العاديين القاطنين في المقاطعات الصينية الذين توافدوا على المدينة وعلى فنادقها وطرقها وساحاتها العامة. واضطر بعضهم للوقوف في الطوابير لأكثر من عشر ساعات للتمكن من زيارة بعض الأجنحة.

في السياق نفسه، أسهم الجناح السويسري في تحسين صورة سويسرا في الصين حسب مانويل سالتشي من مؤسسة "الحضور السويسري" الحكومية السويسرية التي أشرفت على تصميم وإعداد وتسيير الجناح.

ووجّه سالتشي معظم انتقاداته إلى الشركة التي أنتجت المصعد الجبلي الذي تم تركيبه في الجناح والذي تعطل لحوالي نصف فترة العرض. ومما زاد في إحراج المسؤولين تعطل المصعد أثناء زيارة وزراء في الحكومة الفدرالية مثل السيد موريتس لوينبيرغر (النقل والمواصلات والبيئة والطاقة) أو السيدة دوريس لويتهارد (الإقتصاد). وقال سالتشي: "لم نتوصل بما طلبناه".

وعلى الرغم من ذلك، صنفت السلطات الصينية الجناح السويسري في تقييمها النهائي ضمن "العشر الأوائل" في معرض شانغهاي. وكلفت المشاركة السويسرية في المعرض حوالي 24 مليون فرنك سويسري، سددت الحكومة الفدرالية 16 مليون فرنك منها، وتكفل مُمولون خواص بدفع البقية.

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

تم إيقاف التعليقات بموجب هذه المقالة. يمكنك العثور على نظرة عامة على المناقشات الجارية مع صحفيينا هنا . ارجو أن تنضم الينا!

إذا كنت ترغب في بدء محادثة حول موضوع أثير في هذه المقالة أو تريد الإبلاغ عن أخطاء واقعية ، راسلنا عبر البريد الإلكتروني على arabic@swissinfo.ch.

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.