تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

العزلة تلف ثُلث البيوت السويسرية!

يفضل الشبان في سويسرا الابتعاد عن المحيط الأسري والسكن بمفردهم فور حصولهم على الإمكانيات المادية الكافية

منذ عام 1990، طرأ تغيير واضح على تكوين الأسرة في سويسرا، حيث ارتفعت نسبة الأشخاص الذين يعيشون بمفردهم والمـُُطلقين والأزواج بدون أطفال والأسر بمُُعيل واحد.

هذا ما كشفت عنه دراسة حديثة أجراها المكتب الفدرالي للإحصاء استنادا لنتائج تعداد سكان الكنفدرالية لعام 2000.

تكفي قراءةُ سريعة في الأرقام التي نشرها المكتب الفدرالي للإحصاء يوم الثلاثاء 2 سبتمبر الجاري للشعور بالخوف من ظاهرة الفردانية وتفكك الأسرة التي تنتشر في المجتمع السويسري.

فقد تبين من خلال الدراسة التي أجراها المكتب استنادا لنتائج تعداد سكان الكنفدرالية لعام 2000، أن حجم الأسرة يتقلص باستمرار، وأن عدد الوحدات السكانية التي يقطنها شخص بمفرده قد ارتفع من 14,2% في عام 1960 إلى 36% حاليا في سويسرا.

أما الأسر المُتكونة من فردين، فلا يـتَجاوز مجموعُها 1,97 مليون شخص حيث تُمثل فقط 28,2% من مجموع السكان(7.288010مليون نسمة في عام ألفين). وتأتي بعدها العائلاتُ المتألفة من أربعة أشخاص (23,5%)، ومن ثلاثة أشخاص (17,35%). ولا تُـمثل العائلات المُكونة من خمسة أشخاص أو أكثر سوى 15% من مجموع الوحدات السكانية الخاصة.

وتشير الدراسة إلى أن عدد الوحدات السكانية التي يقطنها أزواج بدون أطفال قد ارتفع ما بين عامي 1990 و2000 بنسبة 12,5% ليصل إلى 850 ألف شخص. أما عدد الأسر المتكونة من زوجين وطفل أو أكثر فقد انخفضت بنسبة 2,3% حيث لا يتجاوز إجماليها 898 ألف فرد.

عدد المُتزوجين في تراجع

في المقابل، ارتفع خلال نفس العقد عددُ الأسر ذات معيل واحد بنسبة 11,2% (161.000). ويعزو المكتب الفدرالي للإحصاء ذلك بالدرجة الأولى إلى ارتفاع حالات الطلاق في سويسرا. ورغم هذه المعطيات، فمازالت الأسر المكونة من زوجين وطفل أو أكثر تمثل حوالي نصف سكان سويسرا حسب الأرقام الصادرة عن المكتب.

أما فيما يخص عدد المُتزوجين فلا يكف عن التراجع، أما الأشخاص الذين يفضلون العيش مع رفيق الحياة بدون عقد الزواج فقد ارتفع عددهم بنسبة 28,6%. لكن تبقى هذه النسبة "معقولة" نوعا ما مقارنة مع عقد الثمانينات حيث قفزت نسبة الأزواج الذين فضلوا الحياة بدون رباط الزواج الرسمي إلى 151%!

ويلحظ منجزو الدراسة أن ظاهرة الأسر النووية تنتشر بصفة خاصة في الكانتونات الحضرية. ففي كانتون "بازل المدينة"، على سبيل المثال، 50% من الوحدات السكنية لا يقطنها سوى شخص واحد.

من جهة أخرى، يشدد المكتب الفدرالي للإحصاء على أن معظم اليافعين الذين لا تتجاوز أعمارهم الثامنة عشرة يعيشون في بيوت أسرية يشرف عليها أشخاص متزوجون. فقط 13% من الأحداث القصر يعيشون في أسر ذات معيل واحد، و3% مع والدين غير متزوجين. ويشير المكتب في الأخير إلى أن عددا قليلا جدا فقط من الأجانب المقيمين في سويسرا يعيشون في أسر ليس لديها أطفال.

سويس انفو مع الوكالات

معطيات أساسية

يبلغ عدد سكان الكنفدرالية 7.288010 مليون نسمة حسب التعداد السكاني لعام 2000.
في عام 1960، لم تكن الوحدات السكنية الخاصة التي يقطنها فرد واحد تتجاوز 14,2% من مجموع البيوت، لكن في عام 2000 ارتفعت هذه النسبة لـ36%.
ارتفع عدد الأشخاص الذين يفضلون العيش مع رفيق الحياة بدون عقد الزواج بنسبة 28,6%ما بين عامي 1990 و2000

نهاية الإطار التوضيحي


وصلات

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

×